هاشم كمشاك

  • أعمدة الرأي

    الإمارات عنوان النجاح والتآخي – هاشم كمشاك

    ستظل دولة الامارات العربية المتحدة بوابة الامل المشرعة دوما لكل باحث عن امل و ستظل الملاذ الآمن وعنوانا لمن يسعي للسكينة والتسامح الاسمي والامان وصاحبة المدى الممتد والمفتوح لتحقيق الاماني وصاحبة البيءه والمجتمع باخلاقه وسموه بقيمة الانسان وقيمه وبروح العداله التي تحفظ حقوقه هي الدوله صاحبة البذل وباريحيه للسعاده لكل من عاش فيها او زارها لقد افردت مساحة النجاح والانجاز للكل وفقا للثوابت التي ارست وثبتت اركانها حكمة الحكيم وبه تسيدت وتقدمت وصارت مثلا وايقونه وبرؤيه يجب ان تتبع وصارت مصدرا للوحي والالهام يجب الاخذ بها باعتبارها انموذجا في الاداره والقدره علي استثمار مواردها وبها اقامة دوله عصريه تنافس علي المستوي العالمي ونالت ما تستحق من مكانه متقدمه في التقيم العالمي نجحت لانها امنت وطبقت مبدا الشراكه مع الكل وإشراك الكل وبكل تجرد وبلا انانيه وبمنتهي التواضع في مشاريع نجاحها ونهضتها ايمانا منها بمبدا تبادل العلم والمعرفه الانسانيه بين الامم وتبادل المصالح فكان ان فتحت وجدانها وفكرها وارضها للكل وافردت المساحه الحره لكل مبدع واتاحت له كل الممكن من دعم ايا كان انتماء الانسان الديني او العرقي والكل يستظل بمبدا العداله والمساواه والتي هي مت تحكم وتتحكم لكل هذا اضحت الامارات الواحه والوجهه لكل باحث عن امان وعن ارض يمكن ان يترجم فيها احلامه وبهولاء وباهلها وصلت لما هي عليه …

    أكمل القراءة »
زر الذهاب إلى الأعلى