محمد بن

  • أعمدة الرأي

    محمد بن سلمان في السودان – بقلم : المهندس مصطفي مكي العوض

    خلال قرن من الزمان ظلت المملكة العربية السعودية السعودية دولة محورية في محيطها العربي والاسلامي والاقليمي بل خلال السنوات الاخيرة اصبحت من الدول العشرين العظمي علي مستوي العالم ولهذه الريادة اسبابها ولعل اهمها هبة الله للمملكة بالحرمين الشريفين وموقع جغرافي متميز وقيادة سياسية تنتهج الاعتدال منهجا واسلوبا في تعاملها مع محيطها والعالم اجمع ولعلنا في السودان حظينا بعلاقة مميزة ومتميزة طوال عقود من الزمان علي الرغم من تقلبات السياسة في السودان يمينا ويسارا الا ان دعم المملكة للسودان شعبا وارضا ظل ثابتا علي مر الأزمان وقد بادل الشعب السوداني المملكة حبا بحب وودا بود فالمزاج الشعبي بين البلدين منسجم ومتجانس . مطلع التسعينات من القرن الماضي انتهجت حكومة الانقاذ نهجا عدائيا تجاه المملكة انطلاقا من ايدلوجيا الاسلام السياسي المتحيزة لمحور الشر المعادي للاعتدال والنجاح الا ان حكمة القيادة في المملكة ووعي الشعبين الشقيقين فوتت الفرصة علي المتربصين بمصالح البلدين . ظلت المملكة العربية السعودية من اكبر الداعمين للسودان ماليا ودبلوماسيا في المحافل الدولية ولعل مبادرتها في العام سبعة عشر والفين ووساطتها لرفع الحصار عن السودان تقف شاهدا علي ذلك وعندما اعتلي البشير المنصة في الساحة الخضراء في رقصته الاخيرة وذكر الدول التي دعمت السودان تجاهل عمدا ذكر المملكة مما دفع وزير التجارة السعودي لتوضيح الدعم الذي بلغ اكثر من عشرين …

    أكمل القراءة »
زر الذهاب إلى الأعلى