اثيوبيا _ اقليم تقراي _ ابي احمد _ الاتحاد الاوروبي

  • شؤون دولية

    مفاجأة .. أوروبا تنقلب ضد إثيوبيا وتعلق المساعدات الخاصة بأديس أبابا

    وكالات : نبض السودان كشفت وثيقة أوروبية داخلية اطلعت عليها وكالة “فرانس برس”، الأربعاء، أن الاتحاد الأوروبي، سيعلق دفع نحو 90 مليون يورو من مساعدات الميزانية لإثيوبيا، بسبب النزاع في إقليم تيغراي. وجاء هذا القرار في إطار دعوة الاتحاد الأوروبي، القلق من الوضع الإنساني، إلى وقف الأعمال العدائية وإلى حل سياسي للنزاع في منطقة تقراي الواقعة في شمال إثيوبيا، حسب الوثيقة. ويشير النص الذي أكد دبلوماسيان يعملان في أديس أبابا صحته، إلى أن الاتحاد الأوروبي يريد متابعة المعلومات عن انتهاكات حقوق الإنسان خلال هذا النزاع الذي بدأ في الرابع من نوفمبر الماضي. وقالت الوثيقة إن تأجيل هذه المدفوعات، لا يعني أن حكومة إثيوبيا خسرت هذه الأموال. وتبلغ قيمة الأموال التي تم تعليق دفعها ما مجموعه 88.5 مليون يورو، منها 60 مليوناً مخصصة لتطوير العلاقات اللوجستية والاتصالات بين إثيوبيا وجيرانها، و 17.5 مليوناً لدعم ميزانية قطاع الصحة. وتعذر على “فرانس برس” الاتصال بالحكومة الإثيوبية على الفور للحصول على تعليق على هذه المعلومات ، ولم يرد الاتحاد الأوروبي أيضاً، الأربعاء، على أسئلة الوكالة. وقام ابي احمد رئيس الوزراء الاثيوبي بعمليات عسكرية بمنطقة تقراي بعد قرار قادة تقراي اجراء انتخابات منفردة وعزل الاقليم وادراته عن اثيوبيا

    أكمل القراءة »
زر الذهاب إلى الأعلى