اتفاق

  • اخبار السودان

    السودان: وساطة السلام : لن نقبل بخروقات مسار الشرق

    رصد : نبض السودان رفضت الوساطة الافريقية لسلام السودان، خروقات اتفاقية شرق السودان التي جرى التوقيع عليها ضمن مسارات اتفاق سلام السودان بجوبا مؤخرا. ودعا رئيس الوساطة الإفريقية توت قلواك، كل أطراف إتفاقية شرق السودان بالحرص على تنفيذ بنود الإتفاقية وأعلن ترحيب الوساطة  بالمشاركة في أي مؤتمر بشرق السودان. وواجه مسار شرق السودان الموقع ضمن اتفاقية سلام جوبا رفضا واسعا بين المكونات السياسية بشرق البلاد قبل ان تضرب خلافات خادة المجموعات السياسية التي وقعت عليه. وأكد قلواك في مؤتمر صحفي بجوبا اليوم الاربعاء لقادة مسار الشرق، رفضهم لما تم بالشرق والحرص على الأتفاقية وتنفيذها دون تجزئة. قال قلواك، “لا نقبل بأي خروق للإتفاقية”.  وجدد حرصهم على  حل مشكلة الشرق والسلطة الإنتقالية بدارفور وناشد بقية الأطراف المشاركة في سلام السودان لينعم بالأمن والإستقرار. وقال رئيس الوساطة إن مسار الشرق جزء من المسارات التي تم الإتفاق عليها في إتفاقية جوبا وكل البنود الواردة فيها أجمعت عليها كل الأطراف، حكومة ومسار، وجبهة ثورية، ودولة جنوب السودان الراعية للوساطة.

    أكمل القراءة »
  • اخبار السودان

    السودان: اتفاق عسكري بين الخرطوم والقاهرة

    رصد : نبض السودان وقع السودان ومصر، اليوم الثلاثاء، اتفاقية للتعاون العسكري بين البلدين، إثر زيارة رئيس أركان الجيش المصري، الفريق محمد فريد، للخرطوم. وشدد الفريق محمد فريد على أن بلاده “تسعى لترسيخ الروابط والعلاقات مع السودان في كافة المجالات خاصة العسكرية والأمنية، والتضامن كنهج استراتيجي تفرضه البيئة الإقليمية والدولية”، مشيرا إلى أن “السودان ومصر يواجهان تحديات مشتركة وأن هناك تهديدات متعددة تواجه الأمن القومي في البلدين”. كما أعرب رئيس أركان الجيش المصري عن “استعداد القاهرة لتلبية كل طلبات السودان في المجالات العسكرية كافة”، معتبرا أن مستوى التعاون العسكري مع السودان “غير مسبوق”. من جانبه، رأى رئيس أركان الجيش السوداني، الفريق أول ركن محمد عثمان الحسين، أن “الهدف من الاتفاق هو تحقيق الأمن القومي للبلدين، لبناء قوات مسلحة مليئة بالتجارب والعلم”، متوجها بالشكر إلى مصر، على “الوقوف بجانب السودان في المواقف الصعبة”.

    أكمل القراءة »
  • اخبار السودان

    اتفاق عسكري بين إثيوبيا ودولة مجاورة

    الخرطوم : نبض السودان وقعت حكومة إثيوبيا وجنوب السودان، اليوم الجمعة ، اتفاق تعاون عسكري في عدد من الملفات الثنائية تهم المؤسسات العسكرية بين البلدين. وجاء توقيع الاتفاق على هامش اجتماع دوري مشترك لقادة الأركان في البلدين في دورته الـ 11 بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا. ووقع الاتفاقية التعاون، رئيس الأركان الإثيوبي، الجنرال برهانو جولا، ومن جنوب السودان ، الجنرال جونسون جمعة أوكوت رئيس هيئة الأركان بجيش دفاع جنوب السودان. وتشتمل الاتفاقية على تبادل المعلومات الأمنية العسكرية، والتعاون في الحد من تهريب البشر والأسلحة عبر الحدود ، فضلا عن تعزيز الدبلوماسية العسكرية، ودعم بعضهما البعض في مختلف الأنشطة العسكرية والتعليم والتدريب. ويأتي إتفاق التعاون العسكري اليوم بين إثيوبيا وجنوب السودان ، ضمن حراك كبير تشهده علاقات البلدين في الفترة الأخيرة خاصة في مجالي الأمن والشرطة لينضم له التعاون العسكري. كما تأتي الاتفاقية وسط توتر إقليمي بين دولتي السودان وإثيوبيا واشتباكات حدودية متقطعة بعد زيارة (دومينيك راب): هذا موقف اثيوبيا لحل ازمة الحدود مع السودان!!

    أكمل القراءة »
  • اقتصاد

    الخرطوم توقع اتفاق مع واشنطن للحصول على مليار دولار سنويا

    الخرطوم : نبض السودان وقعت وزارة المالية والتخطيط الاقتصادي مذكرة تفاهم مع وزارة الخزانة الأمريكية لتوفير تسهيلات تمويلية لسداد متأخرات السودان للبنك الدولي والتي ستمكن السودان من الحصول على ما يزيد عن مليار دولار سنويًا من البنك الدولي لأول مرة منذ 27 عامًا، جاء ذلك ظهر اليوم خلال مراسم التوقيع بين الدكتورة هبة محمد علي أحمد وزيرة المالية والتخطيط الاقتصادي المكلفة وستيفن منوشن وزير الخزانة الأمريكي بالخرطوم. وتعتبر استعادة الحصول على تمويل المؤسسات المالية الدولية انجازاً للحكومة الانتقالية وخطوة مهمة في طريق البلاد نحو اعفاء الديون والاستفادة من منح المؤسسة الدولية للتنمية لتمويل مشاريع البنى التحتية الكبرى وغيرها من المشاريع التنموية في جميع أنحاء السودان. وسيوفر التمويل الدولي دعم محوري لتحقيق الاستقرار الاقتصادي بالتزامن مع الإصلاحات التي تنفذها الحكومة الانتقالية، والتي تسعى لمعالجة التشوهات الهيكلية في الاقتصاد وتعزيز النمو وتشجيع الاستثمار وبناء اقتصاد مزدهر لجميع السودانيين، خاصةً الشباب والنساء والمجتمعات المتضررة من الحروب والتهميش. وتأتي هذه الخطوة من قبل وزارة الخزانة الأمريكية بعد قرار واشنطن برفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب في 14 ديسمبر 2020 وإعادة الحصانة السيادية للسودان في 22 ديسمبر 2020، تأكيداً على التزام الولايات المتحدة بدعم الاستقرار الاقتصادي في السودان ونجاح الفترة الانتقالية لتحقيق السلام العادل التحول الديموقراطي.

    أكمل القراءة »
زر الذهاب إلى الأعلى