ابي احمد

  • شؤون دولية

    خبطتين في الرأس.. “آبي أحمد” يلملم أشلائه في تيجراي ومصر تصفعه بتنسيق من نار مع الخرطوم

    رصد : نبض السودان تلقى رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد، الأثنين خبطتين في الرأس مرة واحدة من قبل جبهة تحرير تيجراي وكذلك القاهرة والخرطوم من الجهة الثانية تُجري تنسيق من نار لوقف التعنت الإثيوبي فيما يخص سد النهضة. فتستمر الحرب في تيجراي لمدة 8 أشهر من كر وفر ومحاولة رئيس الوزراء الإثيوبي استخدام كارت سد النهضة من أجل تثبيت أقدامه وبشكل خاص في ظل الانتخابات التي تجري في بلاده متمسكا بمقعده.   طرد قوات آبي أحمد  وفي خبر من العيار الثقيل، نقلت وسائل الإعلام الدولية نبأ أعلنته جبهة تحرير تجراي، مساء الإثنين، وهو عبارة عن السيطرة على عاصمة الإقليم، الواقع شمال إثيوبيا. ونقلت وكالة “رويترز” البريطانية ما قالته جبهة تحرير تجراي في بيان لها أصدرته وهو السيطرة على عاصمة الإقليم وطرد قوات رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، وذلك بالتزامن مع  موافقة الحكومة الإثيوبية على وقف إطلاق النار. وأفادت الوكالة البريطانية أن القوات الموالية للسلطات السابقة في إقليم تجراي مدينة “مقلي” عاصمة الإقليم الواقع شمال إثيوبيا كانت قد دخلت فيما شنت القوات الحكومية عملية عسكرية منذ نوفمبر الماضي، وذلك وفقًا لأحد أعضاء الإدارة الإقليمية الموقتة. أسرار تُكشف لأول مرة وفي سياق متصل، كان قد كشف العضو الذي رفض الكشف عن هويته –لدواع أمنية على حسب قوله- بأن القوات المسماة قوات الدفاع …

    أكمل القراءة »
  • شؤون دولية

    آبي أحمد يعلن موقف أثيوبيا من الحرب مع السودان

    رصد : نبض السودان قال رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، الثلاثاء، إن بلاده لا تريد حربا مع السودان، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن عدم ملء سد النهضة في موعده، سيكلّف بلاده مليار دولار أميركي. وأكد آبي أحمد على أن الملء الثاني لسد النهضة سيتم في موعده عند موسم الأمطار في يوليو وأشار أحمد إلى أنه ”بالرغم من مساهمة إثيوبيا بأكثر من 80 في المئة من مياه النيل، إلا أننا نسعى إلى تخزين 5% فقط من ما تسهم به الأمطار وليس من النيل الرئيسي”. وأضاف: ”لا يمكن لإثيوبيا أن تكون عدوا للسودان، ولا يمكن للسودان أن يكون عدوا لإثيوبيا”. استغراب سوداني وكان وزير الري السوداني ياسر عباس، قد عبّر الاثنين، عن استغرابه من اعتراض إثيوبيا على مقترح تشكيل آلية رباعية للإشراف على مفاوضات سد النهضة بين الخرطوم والقاهرة وأديس أبابا.

    أكمل القراءة »
  • اخبار السودان

    على خلفية التوترات على الحدود.. ابي احمد يوجه اتهامات ويكشف مصير العلاقة مع الخرطوم

    الخرطوم – نبض السودان اتهم رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، مليشيات محلية بـ”إثارة الفتنة” بين بلاده والسودان، مؤكدا قوة الروابط التاريخية بين البلدين. وجاءت تصريحات آبي أحمد بعد وقت قصير من إعلان الجيش السوداني الدفع بتعزيزات عسكرية على الحدود الإثيوبية لتحرير “الأراضي المغتصبة”، وذلك على خلفية التوتر الذي تشهده الحدود بين البلدين إثر إعلان الجيش السوداني قبل أيام مقتل عدد من عناصره في كمين نصبته مليشيات وقوات إثيوبية هناك. وقال رئيس الوزراء في بيان نقلته وكالة الأنباء الإثيوبية الرسمية (إينا): “حكومة إثيوبيا تتابع عن كثب الحادث مع الميليشيات المحلية على الحدود الإثيوبية السودانية”. وأكد آبي أحمد أن “مثل هذه الحوادث لن تكسر الروابط بين بلدينا؛ لأننا نستخدم الحوار دائما لحل القضايا”. وقال: “من الواضح أن أولئك الذين يثيرون الفتنة لا يفهمون قوة روابطنا التاريخية”. وشدد آبي أحمد على أن إثيوبيا والسودان تتمتعان بعلاقات تاريخية ودبلوماسية واقتصادية طويلة الأمد.

    أكمل القراءة »
  • شؤون دولية

    ابي احمد يعلن انتهاء مهلة حكومة تيغراي ويأمر ببدء هجوم على ميكيلي

    وكالات – نبض السودان اعلن رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد، الخميس، أن مهلة الاستسلام التي منحتها حكومته لمقاتلي إقليم تيغراي شمالي البلاد انتهت، معلنا إعطاء الجيش أوامر بالتحرك نحو عاصمة الإقليم. وكان أحمد أعلن في وقت سابق من هذا الأسبوع منح قادة الإقليم الذي يتمتع بحكم شبه ذاتي مهلة 72 ساعة للاستسلام، وإلا واجهوا هجوما كبيرا. وانتهت المهلة، الأربعاء، دون أن يبدي قادة تيغراي أي رغبة بالاستسلام، لا بل إنهم قالوا إنهم مستعدون للموت. ويبدو أن الجهود الإفريقية والدولية فشلت في نزع فتيل الأزمة المتصاعدة بشدة في الإقليم، منذ مطلع نوفمبر. ورفضت أديس أبابا جهود الوساطة الإفريقية، مؤكدة عدم نيتها الدخول في محادثات مع الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي، التي تعتبرها إدارة منشقة. ونقلت وكالة “أسوشيتدبرس” عن آبي أحمد قوله إنه أعطى الجيش الضوء الأخضر لبدء التحرك نحو ميكيلي، عاصمة تيغراي. وطالب السكان بالتزام منازلهم، حفاظا على سلامتهم. وكتب آبي أحمد في تغريدة على “تويتر” إن الهجوم وصل إلى مرحلته الأخيرة”. وأضاف: “انتهت المهلة الممنوحة للجبهة الشعبية لتحرير تيغراي الإجرامية للاستسلام سلميا، ووصلت حملتنا لفرض القانون إلى مرحلتها الأخيرة”. وقال إن آلاف المقاتلين استسلموا بالفعل.

    أكمل القراءة »
  • شؤون دولية

    ابي احمد يرفض الوساطات قبل الإطاحة بزعماء جبهة تحرير تيغراي

    وكالات – نبض السودان رفضت الحكومة الإثيوبية جهود الوساطة الإفريقية، السبت، وقالت إن قواتها سيطرت على بلدة أخرى أثناء تقدمها صوب عاصمة إقليم تيغراي في شمال البلاد. وبعد مرور ما يزيد على أسبوعين على بدء الهجوم الذي أمر به رئيس الوزراء أبي أحمد، قالت حكومته إن قوات تيغراي تنسف الطرق وتدمر الجسور لمنع تقدم القوات الاتحادية نحو عاصمة الإقليم ميكيلي التي يقطنها نحو نصف مليون شخص. وقُتل المئات، وربما الآلاف، وفر ما يزيد على 30 ألف لاجئ إلى السودان. وتجاوز الصراع إقليم تيغراي إذ أطلقت قوات تيغراي صواريخ على منطقة أمهرة الإثيوبية ودولة إريتريا المجاورة، وهو ما يثير المخاوف من اتساع نطاق الحرب وانقسام البلاد متعددة الأعراق. وقالت حكومة أبي أحمد إن القوات ستصل قريبا إلى ميكيلي بعد أن استولت على العديد من البلدات المحيطة. وذكرت يوم السبت أن أديجرات سقطت أيضا، وهي على بعد 116 كيلومترا شمالي ميكيلي. وقال مقاتلو الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي إن تسعة مدنيين قُتلوا من جراء قصف المدفعية لبلدة أديجرات التي كانت الجبهة اتهمت إريتريا بمساعدة الجيش الإثيوبي فيها. وكشف المكتب الإعلامي للجبهة في بيان على فيسبوك، أن الجيش الإثيوبي “أوقع خسائر فادحة في صفوف المدنيين الأبرياء في أديجرات”. في السياق أعلن الاتحاد الإفريقي في ساعة متأخرة من مساء أمس الجمعة تعيين الرؤساء السابقين لموزمبيق …

    أكمل القراءة »
زر الذهاب إلى الأعلى