سياسة

  • السودان يكلف “قادة حركات الكفاح” بمهمة ضبط انتفاضات الهامش

    رصد : نبض السودان منحت الحكومة السودانية سلطات تنفيذية جديدة للحركات المسلحة بتعيين ثلاثة من قادتها على رأس إدارة ثلاث ولايات في إقليم دارفور والنيل الأزرق، تزامنًا مع بدء حاكم إقليم دارفور مني أركو مناوي مهام عمله رسميا، في خطوة تستهدف اختبار قدرة الحركات على التعامل مع توترات الهامش التي تزايدت حدتها مؤخرًا. وأصدر رئيس الوزراء عبدالله حمدوك قرارا يقضي بإعفاء محمد حسن عربي حاكم ولاية شمال دارفور من منصبه وتعيين نمر محمد عبدالرحمن خلفا له، وإعفاء محمد عبدالله الدومة حاكم غرب دارفور وتعيين خميس أبكر عبدالله خلفا له، وتعيين أحمد العمدة حاكما لولاية النيل الأزرق خلفًا لحاكم الولاية السابق عبدالرحمن نور الدائم الذي لقي مصرعه بحادث سير في ديسمبر الماضي. وجاء القرار تنفيذًا لتعديلات الوثيقة الدستورية بعد التوقيع على اتفاق السلام في أكتوبر الماضي، حيث نصت الوثيقة على منح منصب الحاكم في أربع ولايات (من أصل 18) للحركات المسلحة الموقعة على اتفاق السلام، وهي ثلاث ولايات من خمس في دارفور، إضافة إلى ولاية النيل الأزرق.…

    أكمل القراءة »
  • مالك عقار يحذر من فقدان السودان

    الخرطوم: نبض السودان حذر عضو مجلس السيادة الانتقالي ، مالك عقار ، من فقدان السودان ، وقال: “أمامنا شهور إذا القيادة والقادة لم ينتبهوا لما حولهم، فإنه سوف لن يكون هنالك سودان”. وأضاف عقار “أنا أقولها بصريح العبارة وأنا بتكلم من القصر الجمهوري ، سوف لن يكون عندنا سودان”. وتابع ” السودان في الفترة الحالية، محتاج إلى عمل دؤوب وحد أدنى من الاتفاق ، من دونه لن يكون عندنا سودان ، والشعارات التي نرفعها ستكون هباء منثوراً”. وجاءت تحذيرات عضو مجلس السيادة الانتقالي ، في تصريحات صحفية له بالقصر الرئاسي بالخرطوم ، يوم الاثنين ، عقب استقباله حاكم إقليم النيل الأزرق ، المعين حديثاً ، أحمد العمدة بادي. وأمن اتفاق سلام جوبا، الموقع بين الحكومة الانتقالية ، والحركات المسلحة ، في أكتوبر الماضي ، حكماً ذاتياً لإقليم النيل الأزرق ، وهو المعقل الرئيس للحركة الشعبية ـ شمال بقيادة عقار. ويوم الأحد ، عين رئيس الوزراء، عبد الله حمدوك ، ثلاثة ولاة جدد لولايات : شمال وغرب دارفور والنيل…

    أكمل القراءة »
  • مقبرة من ما قبل التاريخ تظهر جحيم الحرب في السودان

    رصد : نبض السودان كشف فحص لرفات في مقبرة بأحد أقدم المواقع، التي تبين أدوات الحرب بين البشر في العالم، أن حياة الشعوب التي سكنت الضفة الشرقية لنهر النيل في شمال السودان قبل نحو 13400 سنة لم تخلُ من الحروب، وفقاً لوكالة «رويترز» للأنباء. وقال باحثون، اليوم (الخميس)، إن إعادة فحص البقايا التي استخرجت في ستينات القرن الماضي من مقبرة جبل الصحابة تقدم رؤية جديدة للحروب في عصور ما قبل التاريخ، بما في ذلك أدلة على حدوث سلسلة مواجهات عنيفة بدلاً من مواجهة واحدة مميتة كما كان يُعتقد من قبل.فمن بين رفات 61 رجلاً وامرأة وطفلاً، ظهرت على 41 منها علامات على إصابة بجرح واحد على الأقل، وكان معظمها ناجماً عن مقذوفات مثل الرماح والسهام.وحملت بعض الرفات دلائل على جروح اندملت، ما يشير إلى أن صاحبها أصيب في قتال، وحملت رفات 16 شخصاً آثار جروح مندملة وأخرى لم تلتئم، وهو ما يشير إلى أن أصحابها نجوا من معركة ولاقوا حتفهم في أخرى.وكشف الفحص المجهري جروحاً فيها…

    أكمل القراءة »
  • السودان : منشور ساخن لوجدي صالح في ذكرى فض الاعتصام

    الخرطوم – نبض السودان طالب عضو لجنة إزالة التمكين ومحاربة الفساد واسترداد الأموال وجدي صالح بإصلاح المنظومة العدلية، وقال في منشور له على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك “في ذكرى مجزرة فض الاعتصام لا حرية او سلام حقيقي بدون تحقيق العدالة، ولا عدالة إلا بإصلاح المنظومة العدلية” . واضاف “في اليوم الذي قتلنا فيه نُبعث من جديد لنجدد الوعد والعهد بالقصاص للشهداء وتحقيق أمانيهم في العيش الكريم لجميع السودانيين” ومضي بالقول “الرحمة والخلود لكل الشهداء والشفاء للجرحى والعودة للمفقودين والكشف عن مصيرهم”. مؤكداً المضي في هذا الدرب الشاق والطويل نمضي زادنا الإيمان بالله والثورة وسندنا جماهير شعبنا .

    أكمل القراءة »
  • السودان : جموع كبيرة من الثوار في محيط القيادة العامة

    الخرطوم – نبض السودان تجمهرت إعداد كبيرة من المتظاهرين في محيط القيادة العامة عقب دعوة اسر الشهداء باقامة افطار قرب القيادة العامة للجيش فيما قامت القوات المسلحة باغلاق الطرق المؤدية الى مقر القيادة . واحتشد الآلاف من الثوار تحت نفق جامعة الخرطوم والشارع المؤدي إلى التدريب المهني قبالة الفرقة السابعة أو ما يعرف بالكلينك لإحياء ذكرى فض الاعتصام. في وقت ردد فيه الثوار جملاً من القصائد والشعارات الثورية. و، تعد المرة الأولى التي تسمح فيها قيادة الجيش بالاقتراب إلى هذا الحد من أسوار القيادة، وأعلنت القيادة العامة للقوات المسلحة السودانية إغلاق جميع الطرق المؤدية إلى مقر القيادة العامة بالعاصمة الخرطوم الثلاثاء. وأعلنت مجموعة تعرف بـ”حراك التاسع والعشرين من رمضان” التي تضم (منظمة أسر شهداء ثورة ديسمبر المجيدة – منظمة جرحى ومصابي ثورة ديسمبر المجيدة – وميثاق الشهداء والثوار – مبادرة يوم أسر الشهداء- وتجمع السودانيين بالخارج) اعتزامها تنظيم إفطار أمام القيادة العامة للقوات المسلحة لإحياء ذكرى فض “اعتصام القيادة” في 29 رمضان في يونيو 2019 والذي…

    أكمل القراءة »
زر الذهاب إلى الأعلى