تحقيقات

  • “تحقيق” يكشف تفاصيل “مذهلة” عن إرجاع شحنات الماشية من السعودية

    الخرطوم : نبض السودان تسبب إرجاع السلطات السعودية لـ (30) من شحنات المواشي من ميناء جدة الإسلامي, في خسائر فادحة للمصدرين بالبلاد، وصار هاجساً يسبب صداعاً دائماً في راس الدولة والمصدرين، إذ بلغت نسبة الشحنات المرفوضة (29.4%). وتمثلت أسباب رفض الشحنات لمخالفتها اشتراطات كفاءة التحصين ضد مرض حمى الوادي المتصدع، الشيء الذي دفع الحكومة لتشكيل لجنة تحقيق حول إعادة الشحنات، بالإضافة إلى صادرات لحوم حيّة من بلدان أخرى. (السوداني) تسلط اليوم الضوء حول هذا الملف المهم؛ توضيحا للحقائق، ووضع النقاط على الحروف.   توضيحات من السلطات السعودية   وتوجهت صحيفة (السوداني) في تحقيق استقصائي نحو السلطات السعودية لمعرفة اسباب ارجاع شحنات المواشي، ووضعت الملف كاملاً امام؛ وكيل وزارة البيئة والمياه والزراعة للثروة الحيوانية السعودية د. حمد بن عبد العزيز البطشان. الذي وافق مشكوراً بإيضاح الحقائق بكل شفافية. د. البطشان أكد على ان السودان يعتبر من أهم الدول المصدرة للمواشي الحية إلى السعودية، حيث يتم استيراد ما لا يقل عن 3 مليون رأس سنوياً. ورجع د. البطشان…

    أكمل القراءة »
  • كشف المستور .. حرب الاقتصاد !!

    ▪︎ خبير مصرفي: نعم هنالك نقود مُزوَّرة بنفس مواصفات الاصلية ▪︎ حزب البعث: السياسة الاقتصادية كانت خاطئة ▪︎ عضو بتجمّع الاتحاديين: الإجراءات الأخيرة كفيلة بتصحيح الأوضاع ▪︎ الحرب المُوجّهة ضد الحكومة الانتقالية لها قُداسة عند الإسلاميين ▪︎ خبير اقتصادي يُطالب بتنفيذ تسويات مالية مع رجال أعمال النظام السابق ▪︎ فيصل محمد صالح: هنالك حرب مُعلنة ضد الثورة السودانية ▪︎ (ضاقت فلما استحكمت حلقاتها فُرجت)، هل يحق لنا ترديد بيت الشعر هذا أم نردد مع المتشائمين فلما استحكمت حلقاتها (ضاقت تاني) ▪︎ يا ترى هل يمكن للسودان وحكومته الانتقالية تجاوز هذه المحنة الاقتصادية والخروج من عنق الزجاجة بعد أن وصل الانهيار قمته والغلاء اوجه نتيجة حرب شرسة منظمة تقودها جهات لها علاقة بالنظام المخلوع. ▪︎ ما هو الحل لانتشال البلاد من الهوة العميقة، وما هي أسباب الارتفاع المخيف في الدولار، وهل فعلاً هنالك عملة مزيفة يتم تداولها داخل البلاد طبق الأصل من النقود السودانية ويصعب اكتشافها، وما هي الإجراءات التي تعيد الأوضاع إلى نصابها وهل صحيح أن…

    أكمل القراءة »
  • شبكات الاتصالات والإنترنت خارج التغطية (2)

    شبكات الاتصالات والإنترنت خارج التغطية (2) خبير عالمي: إذا كانت الشركات التي تُقدّم الخدمة غير قادرة فكيف نستوعِب شركات جديدة عماد السيوري: الحل يكمُن في المشاركة في البِنية التحتية بين شركات الاتصالات شركة “زين”: نُعاني  من سرقات كبيرة للجازولين وبطاريات المولدات محامٍ: شبكة المُسجِّل التجاري (طاشة) لأكثر من أسبوعين “الإتصالات”: زيادة تعرفة المكالمات والإنرتنت تمّت وفق الإجراءات الصحيحة في الجزء الأول من تحقيق شبكات الاتصالات والإنترنت خارج التغطية، تناولنا التردي في شبكات الاتصالات والانترنت كما عدّدت شركة “سوداني” أسباب هذا التردي، كما تناول الجزء الأول استبياناً للصحيفة وسط المشتركين، وفي هذا الجزء نورد رد شركة “زين” على أسئلة الصحيفة، كما نورد إفادة مهمة من خبير عالمي في مجال الاتصالات وشبكات الإنترنت، ونلقي الضوء على كلمة  “الشبكة طاشة” التي كثيراً ما نسمعها في مراكز خدمات الجمهور، خاصة أن شبكة “المسجل التجاري” كما أفادنا أحد المحامين مقطوعة لأكثر من أسبوعين مما عطّل معاملات الجمهور. للحديث عن تردّي الاتصالات والإنترنت، التقيتُ  بالمهندس عماد محمد علي السيوري الخبير في شركة…

    أكمل القراءة »
  • شبكات الاتصالات و ”الإنترنت” خارج التغطية (1)

    تحقيق : محيي الدين شجر يشكو عدد كبير من مستخدمي شبكات الاتصال والانترنت وهم كُثر من تدهور مريع يُصاحب خدماتهما في الآونة الأخيرة بحيث شابت خدمات الاتصال شوائب كثيرة لم تكن معهودة من قبل، فتداخلت أصوات المتصلين مع بعضها البعض، إضافة إلى قطوعات متصلة وصعوبات في الاتصال بالعاصمة الخرطوم وفي أجزاء من الولايات التي ترد عليك بأن هذا المشترك خارج نطاق الشبكة. في حين يعاني مستخدمو الانترنت من البطء وضعف الشبكة بصورة أربكتهم وجعلتهم في حيرة من أمرهم، كما أشاروا إلى زيادات في تعرفة قيمة المكالمات وفي باقات الانترنت دون إشعار من الشركات. وكانت لجنة الطوارئ الاقتصادية في السودان، قد قررت في اجتماعها يوم 18 يونيو الماض ، إجراء تحقيق فيما يتعلق بقطاع الاتصالات. وقال آدم حريكة مقرر اللجنة إن الاجتماع قرر أيضاً مراجعة الكيفية التي تم فيها بيع شركة “موبيتل” للاتصالات أول مشغل للهاتف المحمول في السودان، وآلت ملكيتها بالكامل في العام 2006 إلى مجموعة الاتصالات المتنقلة. ▪︎ استبيان : و أجري نبض السودان استبياناً…

    أكمل القراءة »
  • سرقات السيارات … كابوس جديد يعبس في شوارع العاصمة

    الخرطوم : أهم وأخر نيوز عادت من جديد ظاهر سرقة السيارات من شوارع وأزقة الخرطوم حيث اشتكى بعض الملاك الفترة الماضية من فقدان مركباتهم بصورة مفاجئة . وسجلت محاضر الشرطة عدد من بلاغات السرقة وباشرت أجهزتها مهمة البحث، ويتحدث البعض عن عصابات متخصصة تعمل هذا الأيام في سرقة السيارات و”تشليعها” وبيع اسبيراتها . ويأتي ذلك في وقت تشهد فيه البلاد فرض لحالة الطوارئ الجزئية وانتشار الارتكازات الشرطية والأمنية، مما يجعل الكثيرون يصفون تنامي سرقة السيارات بالظاهرة الغريبة . تقرير ل (اهم واخر نيوز ) يكشف ارتفاع الاسعار الصحافي محمد يوسف عبدالرحمن “ميدي” كتب على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي بأنه فقد سيارته الخاصة ماركة “قيتز” موديل 2004 ظهر يوم السبت بالقرب من سوق أمدرمان وحكى “ميدي” بأنه ذهب لمغافر الشرطة وقام بتدوين بلاغ بالرقم (2082) بقسم شرطة الأوسط أمدرمان، وطالب من الأصدقاء والناشطين في مواقع التواصل الاجتماعي المساعدة على العثور عليها . بعد ثلاثة أيام من بحثه المتواصل عاد “ميدي” وزف لأصدقاء نبأ وجوده للعربة بمكان جوار…

    أكمل القراءة »
زر الذهاب إلى الأعلى