تقارير

  • مظاهره في السودان.. هكذا كان العيد؟

    مظاهره في السودان.. هكذا كان العيد؟

    رصد: نبض السودان خلت المدن السودانية من أي مظاهر فرح بمناسبة عيد الفطر، وحلت الاحتجاجات الجماهيرية محل الحفلات الغنائية التي ألغيت معظمها بسبب مقتل شابين وإصابة أكثر من 30 آخرين في محيط القيادة العامة للقوات المسلحة السودانية، الثلاثاء. وتوفي شخصان وأصيب آخرون عقب إطلاق الرصاص الحي على المتظاهرين السلميين، الذين كانوا يشاركون في إحياء الذكرى الثانية لما بات يعرف بـ”مجزرة القيادة” في الثالث من يونيو 2019، والتي راح ضحيتها أكثر من 800 ما بين قتيل ومفقود بحسب إحصاءات مستقلة. ردود فعل قوية وأثارت الجربمة ردود فعل وإدانات محلية ودولية واسعة، كما أعلن اثنان انسحابهما من مجلس شركاء الحكم، الذي يضم عددا من أعضاء مجلسي السيادة والوزراء وممثلي الحركات المسلحة الموقعة على اتفاق السلام إضافة إلى ممثلين لقوى الحرية والتغيير. ودفعت الجريمة عددا من الفنانين للتضامن مع أسر الشهداء والمصابين، كما أعلن عدد منهم إلغاء حفلات العيد احتراما لمشاعر الحزن التي خيمت على الأسر المكلومة. وفيما استمرت الاحتجاجات الشعبية في العاصمة الخرطوم وعدد من المدن السودانية الأخرى،…

    أكمل القراءة »
  • السودان: موائد الكرم الإجباري على قارعة الطريق وداعاً رمضان ..

    السودان: موائد الكرم الإجباري على قارعة الطريق وداعاً رمضان ..

    رصد : نبض السودان مع نهاية كل رمضان تتزايد بشكل كبير في السودان عادة قطع الطريق أمام المسافرين مع أنها مستمرة طوال أيام الشهر، لكنها تنشط في آخره نتيجة زيادة عددالمسافرين إلى الأرياف لقضاء عطلة عيد الفطر المبارك، ويتم إغلاق الشوارع تماماً أمام كل المركبات التي تمر بعد (الخامسه مساء)، وينتشر هذا السلوك على الطرق القومية في كل أنحاء السودان، ويتسابق أهل القرى والمدن، ممن يقطنون على جانبي تلك الطرق، إلى احتلال وتوسط الشوارع واعتراض المركبات بأجسادهم، وشد عمائمهم عرضياً، وهم يلوحون للمسافرين بإصرار على التوقف لتناول وجبة إفطار الصائم، على موائدهم الرمضانية السودانية التقليدية البسيطة، التي يشارك فيها كل أهل القرى المتجاورة من أجل إفطار المسافرين الصائمين. وعلى الرغم من ظروف تداعيات جائحة كورونا، والأوضاع الاقتصادية الضاغطة، وما خلفته من غلاء فاحش في الأسعار وضيق العيش الذي يعانيه أهل السودان، فإنها لم تفلح في هزيمة تقليد الإفطار الجماعي في الشوارع والساحات العامة، السلوك المترسخ الذي خرج من داخل الأحياء، ليصبح أكثر جماعية وتنظيماً على الطرق…

    أكمل القراءة »
  • مع اقتراب العيد.. ارتفاع جنوني في أسعار تذاكر السفر

    مع اقتراب العيد.. ارتفاع جنوني في أسعار تذاكر السفر

    تدفقت أعداد كبيرة من المواطنين الذين جاءوا من اتجاهات ومناطق بعيدة صوب الميناء البري تأهبا للسفر إلى ولاياتهم المختلفة لقضاء عطلة عيد الفطر مع أهليهم وذويهم. حيث تكدس الميناء بهم وبامتعتهم في الوقت الذي ظل يصول ويجول فيه (الكمسنجية) أمام البوابة الرئيسية والجهة الشمالية للميناء لاصطياد المسافرين بتقديم عروض مختلفة للأسعار والتعريف بنوع المركبة التي ستقلهم لولاياتهم. مفاجأة الأسعار تفاجأ الكثيرون بالارتفاع الكبير في أسعار التذاكر التي تراوحت قيمتها ما بين الفين وخمسة آلاف جنيه للبص والحافلة. الأمر الذي جعل البعض منهم يستقل العربات الصغيرة التي يكون صاحبها في الأساس ذاهبا لقضاء العيد مع أهله ليستغل الفرصة للكسب المادي بسعر مناسب متاح للكثير من المواطنين. فيما خصص بعضهم سياراتهم الخاصة لنقل الركاب من الميناء لمختلف الولايات بأسعار متفاوتة، فيما أكد البعض الآخر بأنهم يسافرون بالقطاعي باعتبار أنه أقل قيمة. استغلال ومعاناة من جانبهم استنكر عدد كبير من المواطنين تلك الزيادة الكبيرة في أسعار التذاكر وأنها فوق طاقتهم خاصة أن الغالبية منهم يصطحبون معهم أطفالهم للعيد، وهو…

    أكمل القراءة »
  • السودان: 15 ألف جنيه سعر "طقم ملابس العيد للأطفال"

    السودان: 15 ألف جنيه سعر “طقم ملابس العيد للأطفال”

    رصد : نبض السودان يعتبر شراء ملابس جديدة للأطفال في الأعياد من الطقوس شديدة الأهمية في السودان، التي لا تحتمل التنازل مهما كانت الظروف المالية للعائلة. ووفاء لهذا التقليد الراسخ، اصطحب أحمد إبراهيم صغاره الأربعة إلى إحدى أسواق العاصمة الخرطوم لاستيفاء احتياجات أبنائه من الملابس، قبل أن يصدمه واقع التضخم في البلاد. “وجدت أسعار الملابس الجاهزة مرتفعة بشكل غير متوقع.. طقم الطفل يصل إلى 15 ألف جنيه.. هذا أمر لا يطاق”، يقول إبراهيم لـ”العين الإخبارية”. %80 تضخم ومع اقتراب حلول عيد الفطر المبارك، شهدت أسعار الملابس الجاهزة وبعض السلع الخاصة بهذه المناسبة ارتفاعاً كبيراً يفوق الـ80% وفق تقديرات متعاملين في السوق. ويمثل انفلات أسعار السلع، تجلٍ لاقتصاد السودان المتدهور والذي يبلغ فيه معدل التضخم 330.7% فق آخر إحصائية صادرة لشهر مارس/ آذار الماضي. وتراجعت قيمة العملة الوطنية أمام النقد الحر وبلغ سعر الدولار الأمريكي 407 جنيهات في تعاملات السوق السوداء، في حين تجاوز حاجز الأربعمائة جنيه لدى البنك المركزي لأول مرة بتاريخه. ويعتقد أحمد إبراهيم وهو…

    أكمل القراءة »
  • السودان: معلومات تنشر لاول مرة عن القاعدة الروسية ببورتسودان

    السودان: معلومات تنشر لاول مرة عن القاعدة الروسية ببورتسودان

    رصد: نبض السودان وصلت البارجة الحربية الروسية PM-138 ، المياه الإقليمية السودانية بعد يومين من مُغادرة البارجة الحربية الروسية (فاسيلي تاتشاشيف) ميناء بورتسودان ورغماً عن تسريبات سابقة بإيقاف السودان إنشاء القاعدة الحربية الروسية ببورتسودان. إلا أن البارجة التي وصلت ميناء بورتسودان دحضت كل الشائعات وأكدت أن الإتفاقات مازالت سارية. وأكدت مصادر أن البارجة ذات علاقة بإنشاء مركز الإمداد اللوجستي للسفن الروسية بقاعدة فلامنغو.   أجندة ضد السودان لمروجي الشائعات ويقول خبراء ومحللون سياسيون أن مروجي شائعة ايقاف السودان للاتفاقات مع موسكو يسعون لخدمة أجندة ليس من بينها مصلحة السودان. لأن السودان يحتاج للتوازن في علاقاته الخارجية ويجب أن لا يغلق نفسه ويسلم قياده لأمريكا لتفعل به ما تشاء. ويضيف الخبراء أن موسكو والصين ودول البريكس قدموا للسودان الكثير خلال سنوات الحصار. ويعتمد السودان كلياً في تسليحه الحربي وقطع الغيار على روسيا والصين وليس من السهل الخروج من هذا المعسكر في أشهر قليلة. ويضيف الخبراء: من المستحسن في السياسة الخارجية أن لا تغلق تجاه دولة واحدة بل…

    أكمل القراءة »
زر الذهاب إلى الأعلى