حوادث وجريمة

ضبط نصف طن من المخدرات بعملية أمنية نوعية بالبحر الأحمر

بورتسودان – نبض السودان

أكد الفريق شرطة (حقوقي) خالد حسان محي الدين المدير العام لقوات الشرطة- وزير الداخلية المكلف جاهزية قوات الشرطة للاضطلاع بدورها كاملاً في إنفاذ خططها الرامية لتحقيق الأمن والاستقرار ومكافحة الجريمة وضبط عمليات التهريب. جاء ذلك لدى وقوفه ميدانياً على إنجاز قوات مكافحة التهريب بقوات الجمارك بضبطها لمخدرات بأنواع مختلفة يفوق وزنها نصف الطن وذلك في عملية نوعية احترافية ومهنية عالية أكدت قدرة الشرطة على ضبط كل من تسول له نفسه المساس بأمن واقتصاد البلاد ، مبيناً أن كمية الحشيش والآيس والهيروين والكبتاغون والقات الذي تم ضبطه اليوم يؤثر تأثيراً مباشراً على صحة وعقول الشباب حيث يؤثر على خلايا المخ بجانب تدمير الاقتصاد الوطني ، مبيناً أن مثل هذه الممارسات السالبة للمهربين تتطلب تطوير وتحديث آليات المراقبة براً وجواً وبحراً.

الفريق شرطة حسب الكريم آدم النور مدير قوات الجمارك أشاد بالإنجاز الكبير الذي حققته قواته بمكافحة التهريب بضبطها شحنة المخدرات التي كانت في طريقها لتدمير المجتمع إلا أن يقظة وفطنة منسوبي مكافحة التهريب أدت لضبط تلك المخدرات التي تستهدف حياة وأرواح المواطنين ، مشيراً إلى جاهزية قوات الجمارك في كل مكان للاضطلاع بدورها في محاربة كل أنواع التهريب خاصة وأن قوات مكافحة التهريب وبما تمتلكه من إمكانيات قادرة على ضبط المهريين وتقديمهم للعدالة، مؤكداً أن قوات مكافحة التهريب بولاية البحر الأحمر ستظل بالمرصاد لكل محاولات التهريب وكل من تسول له نفسه تهديد أمن وسلامة الوطن والمواطنين، مجدداً دعمهم اللامحدود لقوات المكافحة، موضحاً أن معركة الكرامة هي أيضاً معركة ضد مخربي الاقتصاد ومعركة ضد الذين يسعون إلى تدمير عقول الشباب والكادر البشري لهذه البلاد من خلال إدخال مثل هذه المخدرات والآفات التي تضر بشباب واقتصاد البلاد.

من جانبه أوضح مدير إدارة مكافحة التهريب بولاية البحر الأحمر العميد شرطة خالد محمد صالح أنه وبعد توفر معلومات عن تهريب شحنة مخدرات تم التعامل معها بمهنية عالية ورصد ومتابعة لصيقة تمكن الفريق المنفذ للعملية من ضبط الشحنة بإحدى المراسي البحرية جنوب مدينة سواكن حيث تم ضبط عدد ( 214) كيلوجرام من مخدر الآيس وعدد ( 268) كيلوجرام حشيش أفغاني وعدد ( 1 ) كيلوجرام هيروين بجانب عدد ( 3 ) طرود من مخدر القات وعدد (156,000) حبة كبتاغون كما تم ضبط عربة بوكس وموتر كانتا بصدد نقل المخدرات إلى داخل الولاية.
وتعتبر الضبطية من أكبر الضبطيات التي تمت خلال الفترة الأخيرة على سواحل البحر الأحمر بعد أن ظن المهربون أن الظروف التي تمر بها البلاد يمكن أن تمكنهم من مزاولة نشاطهم الهدام، متناسين مقدرات قوات الجمارك وخبرة ويقظة قوات مكافحة التهريب التي كانت لهم بالمرصاد.

العميد شرطة فتح الرحمن محمد التوم الناطق الرسمي باسم قوات الشرطة أشاد بالإنجاز الكبير لقوات مكافحة التهريب التي استطاعت خلال فترة وجيزة أن تحقق إنجازات نوعية في ضبط و كشف عمليات تهريب الذهب والمخدرات والتي تؤثر تأثيراً كبيراً على اقتصاد البلاد ، مشيراً إلى أن هذه الضبطيات تؤكد جاهزية قوات الجمارك للقيام بواجباتها في حماية وتأمين مداخل ومخارج البلاد.

وتفيد متابعات (المكتب الصحفي للشرطة) أن المدير العام لقوات الشرطة وزير الداخلية المكلف أصدر قراراً بترقية الفريق الذي حقق الإنجاز للرتبة الأعلى.


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:
زر الذهاب إلى الأعلى