اخبار السودان

فتابرنو تعتصم وتستغيث بحكومة شمال دارفور لتوفير الأمن

الفاشر :اهم واخر نيوز
رصد : عبد العظيم قولو

نظم أبناء وحدة فتا برنو الإدارية التابعة لمحلية كتم وقفة احتجاجية ظهر اليوم أمام مباني أمانة حكومة ولاية شمال دارفور، استنكارا للانتهاكات التي تتعرص لها المواطنين من قبل المليشيات المسلحة بمنطقة فتابرنو التي تبعد (١٦)كيلو متر غربي مدينة كتم.

وأكد الدكتور أدم عبد الله الزين في تصريح (لاهم واخر نيوز) إن مخيم النازحين بفتا برنو شهد مساء أمس إطلاق النار من قبل مليشيات تستغل سيارات الدفع الرباعي،و الدراجات النارية، بجانب الخيول،والجمال.

مؤكدا على أن المليشيات أقدمت على حرق الجنائن وتعطيل وابورات لضخ المياه بالمنطقة.

مشيرا إلى تعرض نازحة للضرب بسبب قيامها بطرد بهائم المليشيات من مزرعتها مما أدى لإصابتها إصابة بالغة،بجانب اتلاف المزروعات،وقطع خراطيم المياه بمزرعتها.

مضيفا بأن المليشيات تحركت نحو ساحة اعتصام فتابرنو ، وأرهبت المعتصمين بإطلاق أعيرة نارية في الهواء بكثافة في وجود المدير التنفيذي للمحلية.

وأبان أن هذه الوقفة تأتي تضامنا مع المعتصمين بالمنطقة ،وتسليم حكومة الولاية مذكرة يطالبون فيها بأهمية زيارة المنطقة ،ومخاطبة المعتصمين وتقديم الحلول المقنعة لهم.

وتابع الزين بأن المذكرة طالبت أيضا بأهمية توفير الأمن،وحماية الموسم الزراعي، وتعزيز انتشار القوات الأمنية على التصدي للمليشيات المسلحة.

يذكر أن مواطني منطقة فتابرنو قد دخلوا في اعتصام في يومه الرابع إسوة على اعتصام نيرتتي للمطالبة بتحقيق الأمن وإشاعة الطمأنينة وسط المدنيين العزل.


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى