اخبار السودان

الشرطة وأسرة المرحوم فضل الله يفتحان صفحة جديدة

كوستي – نبض السودان

وقعت أسرة شرطة محلية تندلتي وأسرة المرحوم فضل الله أحمد بدوي من قبيلة الخيصراب اليوم، على وثقة صلح بينهما وطي الخلاف وفتح صفحة جديدة من التسامح والتعايش السلمي.

حيث شهد مراسم التوقيع اللواء شرطة حقوقي سامي الصديق دفع الله مدير شرطة ولاية النيل الأبيض بمباني رئاسة شرطة محلية تندلتي اليوم، بحضور المدير التنفيذي السابق لمحلية تندلتي المدير التنفيذي لمحلية القطينة الأستاذ ناصر الأغبش، وناظر عموم البقارة أبوبكر الشريف المكي، ولجنة أمن المحلية وعدد من قيادات الاداراة الاهلية والطرق الصوفية.

ولدى مخاطبته المؤتمر أشاد اللواء شرطي حقوقي سامي الصديق بدور الوساطة وأسرة الشرطة في التوصل إلى التوقيع على هذه الوثيقة بين الأطراف، وأكد أن الشرطة ستظل على العهد بها في حماية أرواح المواطنين وأمنهم واستقرارهم، مؤكداً أنها ستظل العين الساهرة واليد الأمينة في المحافظة على الأمن والاستقرار بكل ربوع المحلية.

من جهته أكد المدير التنفيذي السابق لمحلية تندلتي ناصر الاغبش أن المحلية تعيش في حالة تسامح وتعايش سلمي بين المكونات المجتمعية، مشيداً بالإدارة الأهلية ودورها في الحفاظ على النسيج الاجتماعي والتعايش السلمي بين كافة قبائل ومجتمعات المحلية.

كما ثمن الدور الكبير الذي قامت به لجنة الوساطة وأطراف الصلح حتى تحقق الصلح والعفو الشامل.


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:
زر الذهاب إلى الأعلى