اخبار السودان

لجنة أمن جنوب دارفور تستنفر الإدارات الاهلية وترسل طائرة إستطلاع لمناطق الأحداث

رصد – نبض السودان

قالت لجنة أمن ولاية جنوب دارفور ان الأحداث التي اندلعت شمال شرق محلية بليل أيام الأربعاء والخميس والجمعة أسفرت عن مقتل 7 أشخاص وجرح 5 آخرين.

وذكرت لجنة الأمن في بيان عقب اجتماعها الطارئ مساء الجمعة انها قررت الدفع بقوات مشتركة بلغت فى مجملها 42 مركبة بكامل عتادها الى مناطق الأحداث للفصل بين الاطراف، وإرسال طائرة مروحية إستطلاع لمسح مناطق الأحداث، بجانب إستنفار كل الإدارات الاهلية من قبيلتي الرزيقات والداجو والقبائل الأخرى بغرض التدخل لتهدئة الأوضاع.

ووجهت لجنة الأمن حكومة محلية بليل للتوجه فوراً الى مواقع الاحداث لحصر الخسائر والوقوف ميدانياً على الوضع الإنساني بصحبة مفوض العون الإنساني.

واوضح البيان بأن مجموعة من الرعاة حاولت يوم الاربعاء الماضي نهب محتويات عربة “تكتك” يستغلها عدد من مواطني قرية “أموري” حيث أطلقوا عليهم النار ما ادى إلى مقتل مواطن، وإصابة آخر، وعلى اثر ذلك تحركت قوة مشتركة إلى موقع الحادث وتم القبض على أحد المتهمين وتم تدوين بلاغ بالرقم 1256 تحت المواد 20/ 130/ 175 من القانون الجنائي.

وأضاف البيان: في اليوم التالي تحرك فزع من أهالي قرية “اموري” إلى موقع الحادث الاول واشتبكوا مع بعض الرعاة، وقتل احد الرعاة وإصيب اخر.

وفي تطور لاحق هاجمت مجموعة من الرعاة قرية أموري فى الساعة السادسة من صباح الجمعة، وتم حرق القرية ومقتل 4 مواطنين وجرح 3 آخرين.

وأشار الى أن الأحداث امتدت بشكل عشوائي الى قرى “حميضة، سيموا، ام شطير” وتم حرق جزئي لهذه القرى ونهب عدد من المحالات بقرية “أربعاء جميزة” وحاولت المجموعات الدخول الى قرى “ابو عضام ،فاشا وغبشة”.

وذكرت لجنة الأمن أن مواطناً قتل امتداداً للأحداث اثناء إحتجاجات بعض المواطنين في طريق الفاشر نيالا.


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:
زر الذهاب إلى الأعلى