اخبار السودان

السلطات تفرج عن اطفال جانحين بسجن (شالا) الإتحادي

الفاشر – نبض السودان

أفرجت سلطات سجن ”شالا“ الاتحادي بالفاشر حاضرة ولاية شمال دارفور اليوم عن أربعة من الأطفال الجانحين الذين تم أيداعهم بدار التربية الشاملة التابعة للسجن لعدة سنوات وفقا لوكالة انباء السودان.

وتلت قاضية محكمة الطفل مولانا ريم عبد الكريم قرار الإفراج عن الأطفال الاربعة في حضور مستشارة والي الولاية للشؤون الاجتماعية والنوع أميمة آدم أحمد يوسف، وأمين عام مجلس رعاية الطفولة حكمة الحافظ، وعددا من المسؤولين، مشيرة الي أن قرار الإفراج جاء عقب اجراء دراسة اجتماعية عن المفرج عنهم من قبل باحثين مختصين. حيث ان ايداعهم دار التربية الشاملة تم في وقت لم يكملوا فيه سن المسؤولية الجنائية البالغ 18 عاما.

وقالت مستشارة الوالي عقب الإفراج عن الأطفال الاربعة ان ايداعهم دار التربية الشاملة كان الغرض منهم هو الإصلاح والتهذيب حتى يعودوا الي المجتمع و أسرهم وهم في أحسن حال، داعية اياهم إلى عدم تكرار أخطائهم في المستقبل كما ثمنت جهود إدارة السجن في مختلف المجالات.

ومن جانبها أعلنت أمين مجلس رعاية الطفولة بالولاية التزام المجلس بتوفير كافة المعينات التي تمكن الجانحين من الاستفادة من فترة وجودهم في دار التربية الشاملة حتى يتمكنوا من تنمية قدراتهم لمواجهة متطلبات حياتهم مستقبلا، وأشارت إلى أن المجلس مستمر في تقديم السند والعون للأطفال بغية مكافحة الظواهر السالبة بمختلف اشكالها.

وكانت مستشارة والي شمال دارفور قد اسدلت الستار على برامج اليوم الثقافي الذي أقيم بدار التربية الشاملة معلنة إلتزام المستشارية بتشييد مكتبة ثقافية بالدار في أقرب وقت، بجانب تقديم بعض المعينات التي تساعد في تنمية مهارات ومواهب الجناحين.

يذكر أن برنامج اليوم قد تخلله العديد من الفقرات الترفيهية والمتمثلة في الغناء والشعر والمسرح و تكريم عدد من المسؤولين.


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:
زر الذهاب إلى الأعلى