اخبار السودان

مصر.. لا نري خيراً في أي خيار (مُعلب) يفرض على الشعب السوداني

رصد – نبض السودان

قال مساعد وزير الخارجية المصري السفير حسام عيسي إن علاقة مصر بالسودان استراتيجية  ومتجذرة.

وأكد لدى إستقباله بوزارة الخارجية مجموعة الدورة التدريبية في العلاقات العامة والإعلام والمراسم التي ينظمها مركز عنقرة للخدمات الصحفية أن مصر لا تنظر إلى السودان كما ينظر له الآخرين، وأن خير السودان خيراً لمصر، وشره شر لنا، مضيفاً أن السودان بالنسبة لمصر خط أحمر، ولن تتواني في دعمه، ولن تتهاون في دفع أي ضرر عنه، مهما كان مصدره.

وأضاف السفير عيسي أن مصر مع وحدة السودان، ووحدة وتماسك جبهته الداخلية، وأنها تدعم أي خيار يتوافق عليه أهل السودان، ويرتضونه، وليست لديها حلول معلبة، ولا تري خيرا في أي خيار معلب يفرض عليهم.

وجدد مساعد وزير الخارجية المصري ترحيبه بالتعاون الإيجابي بين المؤسسات المصرية والسودانية،  مشيراً إلى أن هذا يتماشى مع سياسة الدولة المصرية، وتوجيهات الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، التي تدعو إلى فتح كل المنافذ لخدمة السودانيين.

وقال السفير إنهم يفعلون ذلك استشعارا للانتماء المشترك، معتبرا الفترة التي قضاها سفيرا لبلاده في السودان، بأنها أخصب سنوات خدمته في الخارجية المصرية التي تمتد لما يقارب الأربعة عقود من الزمان، وقال إنه لم يشعر يوما بالغربة وهو في السودان، فكان احساسه على الدوام أنه في بلده وبين أهله.

ووعد بدعم وتسهيل كل سبل التواصل بين السودان ومصر، ودعم كل المشروعات المشتركة والمتبادلة التي يعود خيرها ونفعها للبلدين والشعبين الشقيقين في مصر والسودان على حد سواء.


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:
زر الذهاب إلى الأعلى