اقتصاد

الأمم المتحدة.. اجراءات البنك المركزي ساهمت في انكماش اقتصاد السودان

رصد – نبض السودان

قالت الأمم المتحدة إن تدخلات البنك المركزي والسياسية النقدية المُقيدة ساهمت في انكماش النشاط الاقتصادي وتثبيت سعر الصرف في السودان.

وبدأ اقتصاد السودان ينتعش في 2021، نتيجة لإصلاحات نفذتها حكومة الانتقال، لكن الانقلاب الذي نفذه الجنرال عبد الفتاح البرهان قاد إلى انكماش الاقتصاد مرة أخرى.

وقدم الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش  الأربعاء تقريرًا إلى مجلس الأمن الدولي، عن تطورات الوضع في السودان وأنشطة البعثة الأممية خلال الفترة من 21 أغسطس إلى 20 نوفمبر 2022.

وقال التقرير، الأربعاء؛ إن “تدخلات البنك المركزي وسياسية نقدية أكثر تقييدا ساهمت في انكماش الاقتصاد وتثبيت سعر الصرف”.

وأشار إلى أن هذه السياسية تتمثل في زيادة 36% فقط في المعروض النقدي من يناير إلى سبتمبر 2022، مقارنة بزيادة 128% خلال الفترة نفسها في 2021.

وتوقع التقرير الأممي انكماش الاقتصاد السوداني بنسبة 0.3% في 2022، بعد أن حقق نموا بنسبة تُقدر بـ 0.5% في 2021.

وقال إن توقعات النمو الاقتصادي في الأجل القريب متواضعة، مع انخفاض الاستثمار والاستهلاك، بسبب محدودية القوة الشرائية والتضخم الجامح والبطالة المزمنة والديون الخارجية التي لا يمكن تحملها.


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:
زر الذهاب إلى الأعلى