شؤون دولية

روسيا تخطر واشنطن ببدء مناوراتها النووية

رصد – نبض السودان

قالت الولايات المتحدة الأمريكية، الثلاثاء، إن روسيا أبلغتها بأنها ستجري تدريبات نووية سنوية روتينية، تتضمن إطلاق صواريخ قادرة على حمل رؤوس نووية، وذلك بعد تهديد مسبق من الرئيس فلاديمير بوتين باستخدام السلاح النووي للدفاع عن بلاده.

وذكرت الخارجية الأميركية أن “موسكو امتثلت لبنود اتفاقيات تنص على وجوب إبلاغ واشنطن باختبارات الصواريخ الباليستية العابرة للقارات، والصواريخ الباليستية التي تطلق من غواصات”.

وقال المتحدث باسم الوزارة نيد برايس في تصريحات صحفية: “إنه تدريب سنوي روتيني تجريه روسيا”، مضيفاً أنه “في حين تنخرط روسيا في عدوان غير مبرر وفي إطلاق تهديدات نووية متهورة، تضمن تدابير الإخطار هذه استبعاد عامل المفاجأة وتقليص مخاطر إساءة التقدير”.

كما أكدت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) أن التدريبات النووية التي تم إبلاغ الجانب الأميركي بها، هي مناورة روتينية سنوية تجريها روسيا.

وقال المتحدث باسم البنتاغون باتريك رايدر إنه من خلال إخطارها الولايات المتحدة بهذه التدريبات، فإن روسيا تمتثل لالتزاماتها المتعلقة بالحد من التسلح وبالشفافية، وفق ما نقل موقع (الجزيرة نت).

وقبل عدة أيام، أجرى وزير الدفاع الأميركي لويد أوستن ونظيره الروسي سيرغي شويغو محادثتين، في تواصل نادر بين الطرفين في خضم توترات متصاعدة بينهما منذ بدء الحرب على أوكرانيا في 24 فبراير الماضي.

وفي هذا السياق، نقلت صحيفة (نيويورك تايمز) عن مسؤولين أن المحادثة الهاتفية الأخيرة بين أوستن وشويغو هدفت لتحديد الخطوط الحمر التي قد تستفز روسيا لشن هجوم نووي.

والجدير ذكره أن حلف شمال الأطلسي (ناتو) أطلق قبل أسبوع مناورات جوية للردع النووي تحت اسم “ستيدفاست نون”، أو ظهيرة الصمود، في قاعدة كلاين بروجيل الجوية ببلجيكا، وتجرى هذه التدريبات سنوياً، ولكنها تأتي هذا العام في ظل التوتر بين روسيا والغرب بسبب الحرب في أوكرانيا.

من جهته، حذر الرئيس الأمريكي، جو بايدن، من أن روسيا “سترتكب خطأ جسيماً للغاية” إذا ما استخدمت أسلحة نووية في أوكرانيا، وسط ادعاءات روسية بأن كييف قد تستخدم “قنبلة قذرة”.

وقال بايدن، من البيت الأبيض بعد حصوله على الجرعة المعززة المحدثة المضادة لـ(كورونا)، “إن روسيا سترتكب خطأ جسيماً للغاية حال استخدامها أسلحة نووية تكتيكية”.

وأضاف: “أنا لا أضمن لكم أنها ستكون عملية راية مزيفة (لإخفاء هوية المنفذ)، أنا لا أعرف، لكنها في حال تمت ستكون خطأ جسيماً وفادحاً”.

تصريحات الرئيس الأمريكي كانت رداً على سؤال حوال ما إذا كانت المزاعم الروسية بأن أوكرانيا تستعد لاستخدام “قنبلة قذرة” على أراضيها هي بداية لعملية “راية مزيفة” لروسيا.


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:
زر الذهاب إلى الأعلى