شؤون دولية

قبل ساعات من افتتاحها بمصر.. 10 معلومات عن مصانع الرمال السوداء

رصد – نبض السودان

تفتتح القيادة السياسية المصرية اليوم الأربعاء، مصانع الشركة المصرية للرمال السوداء.

وأبرز المعلومات عن مصانع الرمال السوداء

– تم تنفيذ هذا المصنع على مساحة 35 فدانا باستثمارات مشتركة بين محافظة كفرالشيخ، وجهاز مشروعات الخدمة الوطنية بالقوات المسلحة، وهيئة المواد النووية وبنك الاستثمار القومي والشركة المصرية للثروات التعدينية وباستثمارات تتخطى مليار جنيه لاستخراج المعادن الاقتصادية التي تصل إلى 41 عنصرا معدنيا والتي تدخل في العديد من الصناعات، منها صناعة الصواريخ والطائرات والسيراميك والدهانات بالإضافة إلى المواد الخام التي تستخدم في الصناعات الحديثة من الرمال السوداء.

– الرمال السوداء هي رواسب شاطئية سوداء ثقيلة تتراكم على بعض الشواطئ بالقرب من مصبات الأنهار الكبيرة وتتركز هناك بفعل تيارات الشاطئ على الحمولة التي تصبها الأنهار في البحر وتتكون من المعادن الثقيلة، وخاصة معدني الماغنتيت والألمنيت، وتستغل كخامات للحديد.

– كما تحتوي عادة نسبة صغيرة من المعادن المشعة كالمونازيت وغيره وكلها معادن يغلب عليها اللون الداكن وتستغل هذه الرمال السوداء من أجل استخراج معادن الحديد والمونازيت، وأهم البلاد التي تستغلها الهند والبرازيل ومصر.

– وهناك موقعان للرمال السوداء بمحافظة كفر الشيخ الأول شرق البرلس بملاحة منيسي التابعة لقرية الشهابية على مساحة 80 فدانا والثاني بشمال الطريق الدولي غرب محطة توليد الكهرباء العملاقة بالبرلس على مساحة 35 فدانا ويشارك في المشروع محافظة كفر الشيخ وجهاز مشروعات الخدمة الوطنية بالقوات المسلحة وهيئة المواد النووية وبنك الاستثمار والمصنعان، الأول بخبرة مصرية استرالية بشرق البرلس والثاني بخبرة صينية بشمال البرلس، والاستثمارات لمصنع الرمال بشمال البرلس قدرها 24 مليون دولار.

– ويعد هذا المشروع الكبير أحد أهم المشروعات المهمة لمصر، في الوقت الحالي كونه من الصناعات الرئيسية التي تدخل في صناعة المعادن الثقيلة والبوايات والكريستال وصناعة الطائرات والصواريخ وأطراف الدبابات كصناعات محورية ومهمة للغاية في الوقت الراهن

– مشروع الرمال السوداء بشمال مصر بمحافظة كفرالشيخ يعد من القوى الناعمة وهو كنز كبير اقتصاديًا لما توصل له المسح الجوي مؤخرا والتي قامت به هيئة المواد النووية المصرية عن امتلاك مصر لما يقرب من 11 موقعا على السواحل الشمالية تتواجد بها الرمال السوداء وبتركيزات مرتفعة بدءا من سواحل رشيد حتى سوحل العريش بطول ساحل 400 كيلو مترًا كنز من ملايين الرمال السوداء.

– بينما يقع المصنع الأول لاستخراج العناصر من الرمال السوداء بمنطقة ملاحة منسي ببلطيم على مساحة 80 فدانا، جنوب الطريق الدولي الساحلي ويستخرج من عناصر هذا المشروع المهم أكثر من 41 عنصرًا من المعادن ومنها واليورانيوم المشع، والزركون المونازيت والتي تدخل في صناعات كثيرة ومهمة مثل صناعة الصواريخ، والطائرات وهياكل السيارات والسيراميك والبوايات ومواد الإشعاع النووي والكريستال وغيرها.

– كما يقع المصنع الثاني للرمال السوداء  بشمال الطريق الدولي غرب محطة توليد الكهرباء العملاقة بالبرلس على مساحة 35 فدانا

– يشارك في هذا المشروع محافظة كفر الشيخ وجهاز مشروعات الخدمة الوطنية بالقوات المسلحة وهيئة المواد النووية وينفذ المشروع شركة صينية بتكلفة إجمالها 24 مليون دولار كمرحلة أولى للمصنع الثاني في حدود مركز مطوبس بالمحافظة.

– كما تم استيراد الكراكة تحيا مصر كول كراكة في مصر والعالم تعمل بالطاقة الكهربائية ويبلغ وزنها 550 طنا وصممت خصيصا من الشركة المصنعة لها لصالح مشروع الرمال السوداء بشمال مصر بمحافظة كفرالشيخ وتبلغ طاقة إنتاجيها يوميا 2500 طن رمال سوداء في الساعة وتم شحنها على سفينة من ميناء روتردام في هولندا وصولا لميناء الإسكندرية ثم قطرها لمنطقة بوغاز البرلس بمحافظة كفرالشيخ حتى وصلت أرض المشروع للرمال السوداء بمنطقة ملاحة منيسي ببلطيم


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:
زر الذهاب إلى الأعلى