اخبار السودان

وفاة رجل الدين الإسلامي يوسف القرضاوي… ماذا كان دوره في مصر؟

رصد – نبض السودان

توفي الداعية المصري الشيخ يوسف القرضاي، أحد ابرز رجال الدين المقربين من جماعة الاخوان المسلمين والمقيم في قطر، حسبما ورد الاثنين في تغريدة على حسابه على “تويتر”.
وجاء في التغريدة “انتقل إلى رحمة الله سماحة الإمام يوسف القرضاوي الذي وهب حياته مبيناً لأحكام الإسلام، ومدافعاً عن أمته”.
وتتّهم السلطات المصرية القرضاوي بأنّه الزعيم الروحي لجماعة “الأخوان المسلمين” المحظورة في مصر منذ العام 2013 بعدما أطاح الرئيس عبد الفتاح السيسي عندما كان قائدا للجيش في تموز من ذلك العام بالرئيس المنبثق عن الأخوان محمد مرسي.
وفي 2015، أكدت محكمة جنايات القاهرة الثلثاء حكم الإعدام في حق الرئيس الاسلامي السابق محمد مرسي في القضية المعروفة إعلامياً باسم “اقتحام السجون”.
وحوكم في القضية 129 متهما بينهم 27 كانوا موقوفين و102 هاربين بينهم أعضاء في حركة “حماس” الفلسطينية وفي “حزب الله” اللبناني. وقضت المحكمة غيابياً بإعدام أكثر من 90 من المتهمين الهاربين بينهم القرضاوي.
وفي العام ذاته، أحالت النيابة العامة المصرية 38 إسلامياً مصرياً، بينهم القرضاوي، على محكمة عسكرية، متهمة إياهم بإنشاء خلايا مسلحة قتلت ضابط شرطة. وحوكم القرضاوي غيابياً.
وكان القرضاوي يترأس “الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين”، وقد وضعته السعودية ودول خليجية وعربية أخرى على لائحة لشخصيات “إرهابية”. وكان تواجده في قطر أحد أسباب مقاطعة السعودية والإمارات والبحرين ومصر للدوحة لعدة سنوات.
وكسب القرضاوي شهرته من خلال قناة “الجزيرة” القطرية حيث كان يطل للدعوة لدعم الحركات الإسلامية خصوصاً أثناء فترة ما عرف بالربيع العربي.

إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:
زر الذهاب إلى الأعلى