منوعات

مُسنة تدفع 50 ألف يورو لإنقاذ ابنتها من عملية اختطاف مزيفة

رصد – نبض السودان

زيفت فتاة في إسبانيا عملية اختطافها، للاحتيال على والدتها المسنة وسرقة الأموال منها.

وتظهر الفتاة “30 عاما” في الفيديو الذي أعدته بمساعدة شركائها، بغرض الخداع، معصوبة العينين، مع وجود دم مزيف حول فمها، وهي تتوسل إلى والدتها لدفع فدية قدرها 43000 جنيه إسترليني.

وبينما كانت تبكي في اللقطات الكاذبة، تظهر امرأة ترتدي ملابس سوداء وترتدي قفازات وهي تحمل سكينا توجهه على رقبتها.

وقالت الابنة: أمي، لقد خطفوني، ولا أعرف لماذا، لا يمكنك قول أي شيء للشرطة، إذا فعلت فسوف يقتلونني.

وسحبت الوالدة المذعورة مبلغ 50 ألف يورو من أحد البنوك بعد أن تلقت الفيديو، من أجل دفعه مقابل إطلاق سراح ابنتها.

وحقق الحرس المدني الإسباني مع شريك الابنه، وهو شاب يبلغ من العمر 30 عاما، حيث قاموا بتفتيش منزله وعثروا على بعض الدلائل، بما في ذلك السكين والدم المزيف. وفقا لسكاي نيوز.

ثم اعتقلوا أربعة أفراد من عائلة صديق الفتاة بتهمة محاولة ابتزاز مزعومة.

ولم تكن هذه المرة الأولى التي تحاول فيها الفتاة وعائلة شريكها ابتزاز والدتها المسنة، حيث خدعت والدتها ثلاث مرات سابقة برسائل مزيفة ادعت فيها أن حياتها مهددة.


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:
زر الذهاب إلى الأعلى