اخبار السودان

سيارة نجل خليل إبراهيم تثير جدلا واسعا في السودان.. والاسرة توضح

رصد – نبض السودان

أصدرت أسرة مؤسس حركة العدل والمساواة خليل إبراهيم، الجمعة، بيانًا توضيحيًا بشأن مستندات تناقلتها مواقع التواصل الاجتماعي، تمثّلت في إحدهما من مكتب مدير وزير المالية السوداني موجه إلى مدير عام هيئة المواني البحرية، والمستند الآخر من الإدارة العامة للشؤون المالية بوزارة المالية موجه الى رئيس وحدة حسابات ميناء الأمير عثمان دقنة، يوجهان بإعفاء عربة أواب خليل ابراهيم من رسوم أرضيات الموانئ بمبلغ قدره (562000 )،خمسمائة واثنان وستون الفا جنيها سودانيا وليس إعفاءً جمركياً.

وقالت أسرة الراحل خليل إبراهيم، إنّ السيارة المذكورة من إعفاء رسوم الموانئ هي هدية لأسرة الشهيد خليل بإسم أواب خليل إبراهيم من حركة العدل والمساواة.

وأضاف” نحن أسرة الشهيد خليل موثقنا مع بعضنا أن نمد وندعم هذه الحركة مما فيه صلاح البلاد والعباد وتأخذ منا ولا نأخذ منها ،وأن لا نتميز بشئٍ عن غيرنا من أتباعها وخاصة أسر الشهداء،فالرائد لا يسبِق أهله في ملبسٍ او مشربٍ أو مركوبٍ، فلذلك لم نستلم هذه السيارة المذكورة ولا غيرها”.

وأتمّت”طالعنا مثل جموع الشعب المستندات بالأسافير في وسائل التواصل الاجتماعي ولا علم لنا من قريب أو بعيد عن التفاصيل الإجرائية التي صاحبت دخول السيارة للبلاد”.

وأردفت” في استفسارنا مؤسسة الحركة عن ماهية ما حدث،أفادت أن هذا الإجراء تم بناء على نص في إتفاق سلام جوبا يسمح لمنسوبي الجبهة الثورية بتسهيل توفيق أوضاعهم وذاك مما درج وهذا الإجراء من ضمنه وليس في الأمر فساد أو تجاوز”.

وأعلنت أسرة خليل إبراهيم، عن دعمها ومساندتها لحقّ المساءلة والمحاسبة في أيّ لبس أو شبهة كانت في المال العام ،إرثاءً لدولة تحكمها الشفافية والعدل والمواطنة المتساوية بين أفراد ها.


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:
زر الذهاب إلى الأعلى