اخبار السودان

عقار وعرمان يحسمان خلافاتهما بالانفصال

الخرطوم – نبض السودان
انعقد أمس اجتماعٌ مشتركٌ، للمرة الثانية بين مالك عقار وياسر عرمان بالخرطوم، حيث تم الاتفاق أن يتم الافتراق على نحو ودِّي يُؤسِّس لإرث محترم في أدب الاختلاف داخل المؤسسات السياسية في البلاد.
وجاء الاجتماع بدعوة من عضو مجلس السيادة د. الهادي إدريس، بغرض الوصول إلى اتفاق لتوحيد الحركة الشعبية لتحرير السودان – شمال الجبهة الثورية.
وكانت خلافات قد نشبت بين رئيس الحركة الشعبية- شمال مالك عقار وياسر عرمان الأمين العام للحركة حول سيطرة القائد العام للجيش على مقاليد الحكم، بجانب الاختلاف حول انضمام الحركة سياسيا لكتل قوى الحرية والتغيير.
وطالب قيادات في الحركة الشعبية لتحرير السودان شمال، الموقعة على اتفاق جوبا للسلام، بعقد مؤتمر استثنائي لحسم الصراعات داخل صفوف الحركة.
وقال بيان صادر عن السكرتارية العامة: (نهيب بأعضاء المكتب القيادي بأن يتخذوا الإجراءات اللازمة دون تأخير، وفقاً لدستور الحركة ونظامها الداخلي لإقامة مؤتمر استثنائي بما يضمن وضع الأمور في نصابها الصحيح).
وتبرأ رئيس الحركة مالك عقار وعدد من القيادات، من مشاركة أعضاء بارزين في ائتلاف الحرية والتغيير، فيما تمسك نائبه ياسر عرمان ومجموعة من القادة بالاستمرار في التحالف وخطه الداعم لإسقاط الانقلاب العسكري.
وانتقد بيان السكرتارية العامة خط رئيس الحركة الداعم للانقلاب، معتبراً أحاديثه في البقاء بالسلطة لأجل إنفاذ اتفاق السلام، بأنها بعيدة عن الإطار الدستوري الذي أرسته الوثيقة الدستورية المُعطلة.وكالت السكرتارية اتهامات إضافية لعقار تتضمن قيادة الحركة بعيداً عن أهدافها وخطها التاريخي، مشيرة إلى أن تحركاته الحالية، محكومة بـالشلليات وجماعات المصالح، أو الأجندة الإثنية أو المناطقية، أو تتحكم فيها حالة مزاجية يتخذ فيها فرداً ما شاء من قرارات، بمعزل عن المؤسسات، بحسب السكرتارية.


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:
زر الذهاب إلى الأعلى