اخبار السودان

مجلس الأمن والدفاع ينعقد بطلب من حميدتي

رصد – نبض السودان

يعقد المجلس الاعلى للامن والدفاع بالخرطوم اجتماعا طارئا فى الرابعة مساء اليوم الجمعة برئاسة الفريق اول عبد الفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة لبحث التطورات على الحدود السودانية التشادية .

وقتل الخميس 15 من الرعاة السودانيين في منطقة مجاورة للشريط الحدودي مع دولة تشاد في اشتباكات مع مسلحين تشاديين يستغلون سيارات دفع رباعي ودراجات نارية .

وعلمت وسائل اعلاميه محلية ان الاجتماع سيعقد باستخدام تقنية الفيديو كونفرنس بين الخرطوم والجنينية عاصمة غرب دارفور التى يتواجد بها نائب رئيس مجلس السيادة الفريق اول محمد حمدان دقلو

وشهد نائب رئيس مجلس السيادة الفريق اول محمد حمدان دقلو اليوم الجمعة  تشييع ضحايا الهجوم بمقابر الجنينة برفقة والى الولاية واعضاء حكومته ولجنة الامن وجمع غفير من مواطنى المدينة

وقال  دقلو فى تصريحات صحفية عقب مراسم  التشييع انه طلب عقد اجتماع عاجل للمجلس الاعلى للامن والدفاع لبحث تلك التطورات واتخاذ خطوات عملية لبسط الامن على الشريط الحدودى .

وجاءت حادثة مقتل الرعاة متزامنة مع زيارة قصيرة قام بها  نائب رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول محمد حمدان دقلو امس الخميس لتشاد ناقش خلالها مع الرئيس التشادي محمد إدريس ديبي  الملفات الأمنية المشتركة وقضايا الحدود بين السودان وتشاد.

واستضافت الخرطوم  الاربعاء 3 اغسطس  الاجتماع السنوي لتقييم اداء القوات المشتركة السودانية التشادية التي تشكلت في العام 2010م بموجب برتكول خاص لتأمين الحدود بين الدولتين.

وفي ختام المؤتمر تم تسليم قيادة القوات للجانب السوداني، بحضور رئيس مجلس السيادة السوداني ووزير الدفاع التشادي داؤود يحي إبراهيم .

وكانت تنسيقية الرعاة والرحل بغرب دارفور قد اتهمت فى بيان لها القوات المشتركة بالانحياز لبعض المجموعات الاثنية على الحدود وطالبت بضرورة فتح ومراجعة برتكول تامين الحدود بين الخرطوم وانجمينا .


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:
زر الذهاب إلى الأعلى