اخبار السودان

الشعبي: موقفنا ثابت من الإنقلاب وندعو للتوافق السياسي لإنهاء اجراءات 25 أكتوبر

الخرطوم ـ نبض السودان

قال حزب المؤتمر الشعبي، إن موقفه ثابت من إنقلاب 25 أكتوبر، داعياً إلى توافق سياسي لإنهاء الإنقلاب.

وعقدت الأمانة العامة للشعبي إجتماعها الدوري، السبت، ناقشت جملة من الموضوعات المتعلقة بالراهن السياسي والتنظيمي، وأشار في تصريح صحفي إلى تداوله قضايا أبرزها:

أولاً : إن الظروف التي تمر بها البلاد تتطلب المضي قدماً في الحوار السوداني السوداني لبحث الحلول الناجعة، وذلك يتطلب تهيئة الأجواء للحوار ومن هنا يطالب المؤتمر الشعبي بإطلاق سراح كل من الأمين العام الدكتور علي الحاج والشيخ إبراهيم السنوسي رئيس هيئة الشورى والباشمهندس عمر عبد المعروف.

ثانياً: تترحم الأمانة العامة على شهداء الواجب وهم يدافعون عن حدود البلاد الشرقية في الفشقة، وتؤكد دعمها ومساندتها للقوات المسلحة ضد أي اعتداء على الوطن وسيادته.

ثالثاً : تؤكد الأمانة العامة على موقفها السابق والثابت من إنقلاب ٢٥ أكتوبر وتدعو الجميع للتوافق السياسي لإنهاء حالة الانقلاب، كما تترحم على شهداء 30 يونيو وتدين القتل و العنف المفرط ومصادرة حق التظاهر المكفول بالقانون والدستور وتطالب بضرورة تقديم القتلة إلى المحاكمة العادلة

رابعاً: أكدت الأمانة العامة على بطلان شورى قاعة الصداقة، وذلك لمخالفتها النظام الأساسي في إجراءات قبل وبعد الانعقاد.

خامس : أكدت الأمانة العامة على إستعجال مؤتمرات الولايات وإكمال البناء التنظيمي تحضيراً للمؤتمر العام.

سادساً: حددت الأمانة العامة المعايدة السنوية ثالث ايام عيد الأضحى المبارك بمنزل الأمين العام الدكتور علي الحاج محمد.

 


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:
زر الذهاب إلى الأعلى