اخبار السودان

(البعث) يدعو لـ”الإضراب والعصيان” ويعلن رفضه لـ”التسوية والشراكة”

استنكر ما وصفها بـ"المجازر" والقمع الدموي الذي ارتكبته القوات الأمنية في 30 يونيو

الخرطوم ـ نبض السودان

دعا حزب البعث العربي الاشتراكي، إلى خطوة عملية متقدمة لـ(إسقاط الانقلاب) قال إنها تتم عن طريق أوسع جبهة شعبية للمعارضة، تُعلن عن “إضراب سياسي وعصيان مدني”.

وجاءت دعوات البعث بعد مظاهرات سيرها السودانيون في ذكرى الانقلاب العسكري، الذي استولى بموجبه الرئيس السابق عمر البشير مسنودا من الإخوان في 30 يونيو 1989م، وسقط على إثرها قتلى ومئات الجرحى.

قال الناطق الرسمي باسم حزب البعث، عادل خلف الله لـ(نبض السودان) إن الملايين من أبناء شعبنا هزموا بالمحافظة على سلميتهم أكاذيب الانقلاب الذي يعد له البعث، وتابع “ندعو لخطوات متقدمة في طريق إسقاط الانقلاب بإعلان الإضراب السياسي والعصيان المدني”.

وبحسب خلف الله، آن أوان الإعداد من قبل المعارضة لإسقاط الانقلاب بالخطوات العملية قال إنها تتم بتشكيل أوسع جبهة شعبية للمعارضة.

وأشار إلى أن مليونة “30” يونيو عبدت بتضحياتها وطابعها الملحمي الطريق لتحقيق المهمة الوطنية الحاسمة.

واستنكر حزب البعث ما وصفها بـ”المجازر” والقمع الدموي الذي ارتكبته القوات الأمنية بحق المتظاهرين السلميين في 30 يونيو.

وجدد خلف الله، رفض حزبه لأي دور سياسي باسم الجيش والتسوية والشراكة بأي زيّ ومسمى، وأضاف “غمر الساحة السياسية بالحوار والمبادرات مناورة لشراء الوقت وإشغال قوى الحراك الوطني”، واستطرد بالقول “لن تذهب أرواح الشهداء ودماء الجرحى ومعاناة المعتقلين وأسرهم هدراً”.


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:
زر الذهاب إلى الأعلى