اخبار السودان

حزب البعث يتحدث عن تجاوزات خطرة للآلية الثلاثية خارج التفويض

رصد – نبض السودان

أعلن حزب البعث السودانى رفضه لخطوات الآلية الثلاثية للأمم المتحدة (يونيتامس) والاتحاد والأفريقي والايقاد و دعا الآلية للالتزام بدورها كمسهلة للحوار  فقط بين الفرقاء السودانيين.

وقال الناطق الرسمي باسم حزب البعث السوداني محمد وداعة “إن البعثة الأممية في السودان  تقوم بأدوار خطرة في السودان منفردة و مجتمعة مع الاتحاد الافريقى و ممثل الايقاد”.
وأضاف “بالرغم من ذلك و حرصا منا على الخروج ببلادنا من هذه الازمة إن نتجاوز تحفظاتنا الى قبولنا لمهمة اللجنة بعد أن اصبحت ثلاثية ، لجهة أن وجود الاتحاد الافريقى و الايقاد يقلل من مخاطر تدخل البعثة بهذا الشكل السافر ، بالرغم من انتهاء تفويضها فى مارس الماضى و برغم عدم تجديد اتفاقها مع حكومة السودان”.
وشدد وداعة على أن ما حدث من ابتدار حوار غير مباشر بين اطراف العملية السياسية المنتظرة ، و تقديم اجندة و استفسارات و اسئلة للمجموعات التى تمت مقابلتها ، يؤكد ما ذهب إليه الحزب مسبقآ من أن الالية الثلاثية تجاوزت اطار مهمتها من تسهيل الحوار إلى ادارته و تحديد اطرافه و التحكم فى مخرجات الحوار قبل ان يبدأ.

وقال “نظرنا بايجابية لمهمة الالية الثلاثية بعد تبنيها لتسهيل الحوار عبر مائدة مستديرة ، وكنا نتطلع الى أن تلتئم هذه المائدة للنظر ابتداءآ فى تحديد اطراف الحوار و مدته و محاوره و اجندته و تهيئة البيئة المطلوبة لانجاحه”، أضاف “إن ماتم اليوم بداية مستعجلة غير صحيحة فى ضوء المهمة التى اطلعت بها الالية و عبر عنها الاتحاد الافريقى صراحة، و عليه فاننا نرفض ما جرى و ندعو الالية للالتزام بدورها كمسهلة للحوار بين الفرقاء السودانيين ، وان تتم الدعوة لاجتماع تمهيدى لتحديد محاور الحوار و اجندته و لجانه و الاتفاق على كيفية ادارة ما مختلف حوله.

وأكد وداعة موقف البعث السوداني الداعم للحوار السودانى – السودانى المباشر ، و دعا القوى السياسية السودانية الى التعقل و عدم الاسراف فى التعويل على الالية الثلاثية بهذه البدايات الخاطئة.


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:
زر الذهاب إلى الأعلى