منوعات

الباشا .. اكبر بيت ( … ) في اوربا يشهر افلاسه

اخبار العالم

نبض السودان
تعرضت تجارة الرقيق الابيض في المانيا الي ازمه حاده بعد تفشي وباء كورونا واصدار السلطات بوقف نشاطات بيوت الدعارة.

وقد ادت هذه القرارات الي موجة استياء قوية وسط هذا القطاع فقد تم حظر هذا النشاط في ولاية شمال الراين وستفاليا منذ تفشي الفيروس.

ومن المحتجين بقوة مدير دار الباشا ارمين لوبشيد” الذي قال وصلنا للنهاية وشكا عن كساد نشاط مؤسسته وانتقد تعامل السلطات الالمانية لاسيما عدم قدرتها علي توضيح موعد استئناف نشاطهما .

وقال ان المسؤولين الالمان كانوا يخطرونهم كل اسبوعين انهم لن يتمكنوا من استئناف نشاطهم ، واوضح انهم كانوا بامكانهم تجنب الافلاس من خلال مساعدة البنوك ، مشيرا انه في في حال تلقيهم وعود باستئناف نشاطهم بامكانهم البدء من جديد ، وكانت دار الباشا قد اعلنت صعوبة دفع اجور بقية العاملين بسبب انعدام مداخيل العاملات في القطاع الجنسي!!

ودار الباشا والتي تعد معلما رئيسيا في مدينة كولونيا تتكون من مبني عشرة طوابق ، وتعمل حوالي 120 عاملة في الباشا ، اضافة الي حوالي 60 موظفا بما في ذلك الطهاة ومصففي الشعر والعاملين في قطاع الامن والنظافة.

وكانت اخبار دار “الباشا”في العام 2006 ، قد تصدرت عناوين الصحف عندما هددت مجموعة من المسلمين بالعنف بسبب إعلان على جانب بيت الدعارة يظهر أعلام 32 دولة مشاركة في كأس العالم في ذلك العام، بما في ذلك العلمين الإيراني والسعودي، بجانب امرأة شبه عارية.

وأثارت بعض الجماعات مخاوف من أن إغلاق بيوت الدعارة القانونية قد يعرض العاملات في القطاع الجنسي لخطر أكبر حيث سيجبرن على العمل بشكل عشوائي ودون أية حماية قانونية ، وكان مدير دار الباشا باشيلد” قد حذر من قبل ان الناس ما زالوا يمارسون نشاطهم في هذه التجارة في ظل وباء كورونا ولكن دون دفع ضرائب.

انتحار كاتبة شهيرة … بعد تلقيها تهديدات بالقتل


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى