اخبار السودان

مسلحون يقتلون “3” لاعبي كرة قدم بدارفور

رصد – نبض السودان

اعتدت مجموعة مسلحة السبت، على فريق ناشئين بمعسكر “كلما” غربي السودان، ما أدى لمقتل 3 منهم في الحال.

واتهم رئيس معسكر “كلما” يعقوب فوري في تصريح لـ”سودان تربيون” مجموعة تتبع لقوة نظامية دون أن يحدد تبعيتها بالهجوم على مران كان ينظمه فريق الناشئين بالمخيم.

وقال إن “الجناة أطلقوا النار على الشباب ما أدى إلى وفاة 3 منهم في الحال وإصابة 4 آخرين”.

وأضاف ” تأكدنا بأن المجموعة المهاجمة تتبع لقوة نظامية معروفة من خلال لوحات السيارة التي كانوا على متنها وفروا في الاتجاه الجنوبي للمعسكر فور ارتكابهم الحادثة”.

من جهته قال عز الدين موسى وهو أحد سكان المخيم لـ”سودان تربيون” إن فريق الكرة اعترض على اقتحام المجموع المسلحة للميدان أثناء المران ما قاد المجموعة لأن تطلق عليهم كميات كبيرة من الرصاص الحي قبل أن تلوذ بالفرار.

وتعرض المعسكر لهجمات دامية من الأجهزة النظامية خلال سنوات حكم نظام الرئيس المعزول عمر البشير، ويتهم  سكان المخيم السلطات الحكومية بالسعي لتفكيكه بالقوة بينما تدمغ السلطات عناصر تتبع لحركة تحرير السودان بقيادة عبد الواحد نور بالسيطرة عليه واتخاذ النازحين كدروع بشرية.

وسبق أن قتل ثلاثة نازحين وجرح العشرات في المعسكر خلال اشتباكات وقعت بينهم والقوات الحكومية أثناء احتجاجهم على زيارة الرئيس المعزول عمر البشير إلى المخيم في العام 2017.

ويقيم في معسكر كلما الواقع في محلية بليل بولاية جنوب دارفور الآلاف من ضحايا النزاع المسلح الذي شهده إقليم دارفور في العام 2003 ويدين غالب سكان المعسكر بالولاء لزعيم حركة جيش تحرير السودان عبد الواحد نور.


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:
زر الذهاب إلى الأعلى