غير ذلك

إجبار طالبات الثانوية العامة في سوريا على خلع “ملابسهن الداخلية” بحجة التفتيش يثير موجة غضب!

وكالات : أهم وآخر نيوز

فجرت مواقع إخبارية سورية محلية مفاجأة صادمة بشأن ما يحدث داخل لجان امتحانات الثانوية العامة، التي يشرف عليها وينظمها ميليشيات بشار الأسد حيث يتم إجبار الطالبات على فعل فاضح دفعهم جميعا لترك الامتحان ومغادرة اللجان.
شبكة “عين الفرات” الإخبارية المحلية، ذكرت أن طالبات في مركز “عدنان عگاب” بحي الجورة في مدينة دير الزور، تقدمن بشكوى عقب إقدام إحدى مندوبات المركز على إذلالهن عبر إجبارهن على خلع ملابسهن الداخـلية بحجة “التفتيش”.

ويتابع تقرير الشبكة السورية أن ما قامت به مندوبة نظام الأسد دفع بقية الطالبات إلى تسليم أوراق الامتحان فارغة وذلك وفاً من التعرض للموقـف ذاته.

وأكد التقرير أن تم توجيه استغاثات ونداءات عدة عبر منصات التواصل الاجتماعي لمدير تربية نظام بشار الأسد في دير الزور، نشأت العلي، دون رد يذكر.

هذا وتتحكم ميليشيات بشار الأسد بالعملية الامتحانية في دير الزور ـ بحسب شبكات محليةـ  أفادت بأن الأمر وصل إلى حد ترويع الطلاب من خلال الهجوم على مركز امتحاني قبل أيام، حيث طوّق عناصر من ميليشيا “الدفاع الوطني “بقيادة متزعمهم المدعو “فراس العراقية”، مركز مدرسة حميد الدكماوي في حي الجورة وسط ديرالزور، ولذلك لأجل الضغط على المشرف الوزاري وسحب محضر غش بحق طالبة اتضح أنها زوجة قائد الميليشيا.

 

0%

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !

إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى