اخبار السودان

نيابة مكافحة الإرهاب تستأنف حكم قضائي ببراءة (غندور) وآخرين

رصد – نبض السودان

قدمت نيابة مكافحة الإرهاب، الأربعاء، طلبا إلى محكمة استئناف الإرهاب، مطالبة بإلغاء حكم قضائي أول ببراءة الرئيس السابق لحزب المؤتمر الوطني – المحلول وآخرين من تهم تصل عقوبتها إلى الإعدام، إضافة إلى إدانتهم تحت أحكام مواد الاتهام طبقا لما ورد بسودان تربيون  .

وفي ٧ أبريل الجاري، برأت محكمة الموضوع غندور ورجل الدين المتشدد محمد علي الجزولي و١١ آخرين من تهم إثارة الحرب ضد الدولة والتخطيط لتنفيذ انقلاب عسكري وأعمال عنف وقتل مسؤولين، وذلك بعد أيام من توجيه التهم إليهم.

وعلمت “سودان تربيون”، إن نيابة مكافحة الإرهاب قدمت في يوم الاثنين 18 أبريل طلبا إلى محكمة الاستئناف لإلغاء حكم المحكمة ببراءة غندور وآخرين وإصدار حكمة بإدانة المتهمين.

وأشارت إلى أن النيابة أرجعت طلبها إلى أن أفعال الإرهاب تعني القوة والعنف والتهديد والترويع والتخريب والتدمير “وهي ليست أفعال سياسية والتحقيق فيها جنائي يعتمد على عناصر الدعوى وحكم القانون فيها”.

وقالت ان المتهمين شرعوا في تنفيذ مشروعهم الجرمي إلا أنهم لم يتمكنوا من تحقيق نهاياته نتيجة لأسباب خارجة عن أرادتهم وذلك بعد تجاوز مراحل التحضير والإعداد له.

وشددت النيابة على أن محكمة الموضوع خالفت القانون في حكم براءتها، لاعتمادها على تقييم الاعتراف القضائي والعدول عنه، حيث أن العدول عن الاعتراف “لا يعطي المحكمة سلطة طرحه (تجاوزه) كاملا، بل يجوز لها أخذه إن لم يصدر عن إكراه أو إغراء”.


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:
زر الذهاب إلى الأعلى