اخبار السودان

قرارات سيادية جديدة بشأن تراكم الجثث في المشارح

الخرطوم- نبض السودان

 

قال عضو مجلس السيادة الانتقالي عبد الباقي عبدالقادر الزبير، إن تكوين لجنة دفن الجثث بالمشارح جاء بعد مشاورات عديدة بين الجهات المختصة دون التدخل من اي جهة داخلية أو خارجية في عملها.

 

وأكد الزبير خلال مخاطبته بالقصر الجمهوري اليوم الاجتماع الأول للجنة انه من المشين التقاضي عن جثث مجهولة الهوية حتى لو كانت لأطفال حديثي الولادة بسبب القرار الذي تم اصداره في السابق والذي بموجبه منع التشريح او الدفن لاي جثة مجهولة الهوية مما أدى إلى تراكم الجثث وتكدسها حتى فاقت الألفين عددا علما بأن جملة استيعاب مشارح ولاية الخرطوم لا تتعدي الـ 150 جثة فقط.

وأشار الزبير الى توفير كل ما يلزم لتفعيل عمل اللجنة على أرض الواقع لتحقيق غايات و متطلبات ثورة ديسمبر المجيدة واكمال مسيرة الثورة التي اذهلت العالم.

فيما أكد عضو اللجنة خالد محمد خالد، في تصريح صحفي، أن الاجتماع أمن على سرعة تشكيل اللجان الفنية والقانونية من المختصين في الطب الشرعي والأدلة الجنائية والنيابة للشروع في عملها وفق البروتوكولات العالمية المتفق عليها.

وقال إن الاجتماع أكد إشراك أسر المفقودين في أعمال اللجنة، مشيراً الى تأكيد الأطباء الشرعيين لالتزامهم القيام بواجبهم المهني تجاه حفظ حقوق الموتى، وبموقفهم السابق تجاه قضيتي الشهيد ود عكر والجثمان ١٠٣ ، والتي وعد النائب العام بالإعلان عن نتائج التحقيق فيها قريبا.

وأعلن خالد أن اللجنة ستواصل أعمالها يوم السبت المقبل بعرض خطة عملها تجاه التعامل مع الجثامين المتراكمة في المشارح، وفق البروتوكولات العالمية المعتمدة والمعمول بها.


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:
زر الذهاب إلى الأعلى