اخبار السودان

السودان.. بيان للحرية والتغيير

رصد. نبض السودان

أعلنت قوى الحرية والتغيير، مساء الإثنين، أن استقالة رئيس الوزراء السوداني الدكتور عبدالله حمدوك تنهي اتفاق ٢١ نوفمبر الماضي .

وقالت في بيان إن اتفاق حمدوك ورئيس مجلس السيادة السوداني الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان، “طعنة وُجِّهت للحركة الجماهيرية في أوان نهوضها”، معتبرة أن الاستقالة تمثل “إرادةَ الشعبِ ولا يمكن تجاوُزُها أو تجاهل أولوياتِها”.

وعبر خطاب مطول للسودانيين، قدم حمدوك استقالته، شارحا خلاله تداعيات الأزمة والأسباب التي دفعته لمغادرة المنصب والتي من بينها عدم قدرته على التوصل لتوافق سياسي لتكملة الفترة الانتقالية.

وعاد حمدوك إلى منصبه بموجب اتفاق وقعه مع رئيس مجلس السيادة الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان في يوم 21 نوفمبر بعد عزله ضمن قرارات الجيش الصادرة في 25 أكتوبر ، وكان يأمل في توسعة الإعلان السياسي ليشمل كل القوى السياسية لكنه قوبل بالرفض.


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:
زر الذهاب إلى الأعلى