اخبار السودان

“تاور” يتهم البرهان بإقحام السودان في نفق مظلم

رصد – نبض السودان

قال عضو مجلس السيادة الانتقالي السابق صدّيق تاور إن استقالة حمدوك لم تفاجئ غالبية السودانيين، خاصة أنه لوّح بها أكثر من مرة.

وأضاف خلال مشاركته في برنامج المسائية على الجزيرة مباشر، الإثنين، أن عبد الله حمدوك كان “يتحرك مكشوف الظهر وبدون حاضنة سياسية، ولم يكن له نفوذ أو سلطة لتحقيق ما وعد به الشعب السوداني”.

وتابع “حينما تولى حمدوك المنصب في العام 2019 كان يحظى بالدعم والإجماع لكنه فقد هذا الامتياز الشعبي بسبب الأخطاء التي ارتكبها بعد التوقيع على الاتفاق السياسي في 21 نوفمبر الماضي، مع رئيس المجلس العسكري عبد الفتاح البرهان”.

وأوضح تاور “حمدوك فقد الاجماع الذي حصل عليه بعدما وقع على الاتفاق مع البرهان، وبذلك تنازل عن رمزية السلطة السياسية الخاصة بالمكون المدني لفائدة العسكر”.

وشدد تاور على أن السودان يعيش أزمة سياسية شاملة نتيجة الانتقال من 30 سنة من الديكتاتورية، وأنه يحتاج إلى منظور مؤسساتي شامل لهذا الانتقال دون الاعتماد على الأفراد فقط.

واتهم تاور الفريق البرهان بإقحام السودان في نفق مظلم منذ الإجراءات التي أعلنها في 25 أكتوبر الماضي، حينما انقلب على الوثيقة الدستورية، مشيرا إلى أنه لا يمكن إجراء الانتخابات تحت إمرة الجيش ووصايته.


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:
زر الذهاب إلى الأعلى