اخبار السودانحوادث وجريمة

أدق تفاصيل الجلسة الثالثة لمحاكمة على عثمان بمحكمة الفساد

اخبار السودان

الخرطوم : نبض السودان
اكد النور محكوم عبد الرحمن مدير ادارة المراجعة الجنائية بديوان المراجعة العامة في اقواله وهو على اليمين بمحكمة الفساد والمال العام التى يترأسها القاضي رافع محمد نور اليوم بانه قام بمراجعة حسابات منظمة العون الانساني وشركة الخرطوم للتعليم الخاص مدارس القبس وشركة بايون وفق خطاب قدمه الشاكي عادل البترجي رئيس الادارة بتهم فيه المتهم الاول و الثاني بالتصرف في المبلغ موضوع الدعوى 3 مليون جنيه سوداني وتبين للمراجع خلال المراجعة بان وزارة المالية دعمت المنظمة بملغ 3 مليون جنيه لمشروعات خدمية للمنظمة وتم ايداع المبلغ في حساب المنظمة وكانت المراجعة في عام منذ عام 2014.

▪︎ تفاصيل تورط على عثمان :
تورط المتهم الثالث على عثمان محمد طه النائب الاسبق للرئيس المخلوع ’’عمر البشير ’’ في فساد مالي وجاءت افادات المتهم الاول تشير الى تورط واضح لـ علي عثمان حيث قال باعادة استجوابه ان المبلغ لم يورد في حساب المنظمة وكانت توجد حوجة بمكتب علي عثمان وان المبلغ يخص البترجي السعودي ويخص مشروعات ولا يخص المنظمة، وعند سداده اصبح هنالك عجز وطلب المتهم الاول من علي عثمان قرض وبدوره وجه وزارة المالية بطلبات باسم منظمة العون الانساني بغرض سداد المديونية، وتم اللجوء للثاني لتوفير المديونية، وتم استلام المبلغ من مكتب علي عثمان ، وتم شراء سيارتين للاول والثاني واكد بعد تركه المنصب بان طه اكد بان المبلغ لا يخص الحكومة واشارت التحريات الى ان علاقة طه بالمبلغ انه قام بتسليمه لرئيس المجلس الاستشاري للمنظمة عادل البترجي وتم تسليمها على دفعات وفق اقوال الاول واستلمها نيابة عنه الاول وتم الاتفاق حينه ان ترد للمكون المحلي بواقع سعر الدولار “3” جنيهات وقتها وكان المتهم الثالث يشغل منصب نائب رئيس الجمهورية وقتها، وعند رد المكون ارتفع سعر الدولار الى 6 جنيهات وقام البترجي برد 1,500 دولار
وفي الوقت ذاته اعترض ممثل الدفاع عن المتهمين ال3 على مستندات الاتهام المقدمة من المراجع العام شكلا وموضوعا والاضافة الى الاعتراض في طريقة تقديم المراجع للمستندات
أصل البلاغ .

كشفت وكيل اول نيابة المال العام غادة محمود عن تفاصيل الدعوى وقالت انه بتاريخ 22/2/2017 تقدمت الشاكية منظمة العون الانساني بفتح اجراء قانوني عبر مفوضها عبد الحليم ضيف الله بعريضة للنيابة مفادها تصرف المتهمين الاول والثاني في مبلغ “3” مليون جنبه سوداني عبارة عن دعم للمنظمة مقدم من وزارة المالية لدعم مشروعات المنظمة وارفق مع العريضة تقرير من ديوان المراجع القومي واشارت العريضة الى تصرف المتهمين “الاول والثاني” في مبلغ “2,70” مليون جنيه بجانب مبلغ “14,61,75 ” مليون جنيه من مدارس القبس كانت مملوكة للمنظمة بنسبة 100%، اضافة الى سيارتين باسم المنظمة وكانت بحيازة المتهمين وان الثاني افاد بان الاول اهداه سيارة عليه تم تحريك اجراءات اولية وتم استجواب كل من مفوض الشاكية والمدير المالي للمنظمة والمراجع الداخلي بمنظمة العون الانساني والمدير المالي لمدارس القبس والمراجع القومي وتم تقييد دعوى جنائية بمخالفة المواد 92/177 الفقرة “2” / 180 والمادة 29 من قانون الاجراءات المالية والمحاسبية في مواجهة المتهمين سراج الدين وابوبكر عثمان ومحمد بك ، واصدرت اوامر بالقبض عليهم وحظرهم من السفر والحجز على العربتين المزكورتين

تأجيل الجلسة الثانية لمحاكمة علي عثمان بمحكمة الفساد


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:

تعليق واحد

  1. مدارس القبس كانت تتبع لمنظمة البر الدولبة والتصديقات الأولى للمدارس توكد تبعيتها لمنظمة البر الدولية وفي عام 2002 تم حل وخظر منظمة البر الدولية من مجلس الامن الدولي لصلتها القوية بالارهاب وتنظيم القاعدة .
    في السودان تم تحويل اصول البر الدولية لمنظمة جديدة هي منظمة العون الانساني والتنمية .
    الغريب بعد حل منظمة العون الانساني والتنمية من قبل لجنة ازالة لتمكين لا زالت مدارس القبس تعمل ولم يتم اتخاذ قرار فيها .
    اين انتم يا لجنة التمكين

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى