اخبار السودان

منبر المنظمات السودانية يدين الهجوم على مخازن برنامج الغذاء العالمي بالفاشر

الخرطوم – نبض السودان

أعلن منبر المنظمات السودانية عن ادانته وشجبه لأعمال النهب التي تعرضت لها مخازن برنامج الغذاء العالمي بمدينة الفاشر بشمال دارفور.

وعبر المنبر عن أسفه لحادثة نهب الإمدادات الغذائية من مستودع برنامج الأغذية العالمي في الفاشر، شمال دارفور..

وقال المنبر في بيان له إن هنالك ما يقدر بـ 14.3 مليون شخص في السودان يحتاجون إلى مساعدات إنسانية وفقًا لخطة الاستجابة الإنسانية لعام 2022. و يحتاج 25 في المائة منهم إلى الأمن الغذائي ودعم سبل العيش.

وأوضح انه ففي مساء يوم 28 ديسمبر/ كانون الأول، تعرض المبنى لهجوم من جماعات مسلحة مجهولة.

وأضاف انه يأتي هذا الحادث في أعقاب أعمال النهب والعنف المبلغ عنها حول قاعدة اليوناميد السابقة في الفاشر الأسبوع الماضي.

وقال إن هذه التقرير يوضح بأن الوضع الأمني في دافور “متوتر” ويحتاج لتدخل عاجل من الحكومة لبسط هيبة الدولة وسيادة القانون.

واكد إدانة المنبر لهذه الحادثة وتعرض الأصول الإنسانية للهجوم والنهب وان هذه مساعدة غذائية مخصصة لأشد الناس ضعفاً في السودان وان مثل هذا الهجوم يعيق بشدة توصيل هذا الدعم كما يجب.

وأوضح انه ووفقًا للتقارير. الأولية للحادث، فإن مستودع برنامج الأغذية العالمي الواقع في منطقة البورصة بمدينة الفاشر، عاصمة ولاية شمال دارفور، يحتوي على ما يصل إلى 1900 طن متري من المواد الغذائية. يأتي ذلك وسط عجز غير مسبوق في التمويل لبرنامج الأغذية العالمي يقدر بنحو 358 مليون دولار أمريكي. حتى 29 ديسمبر/ كانون الأول، تمت استعادة الوضع الأمني، بحسب سلطات الدولة.

زتقدمز المنبر بالشكر للسلطات المحلية لتدخلها ومنع الوضع من التدهور. و يطالب بشكل عاجل من جميع الأطراف الالتزام بالمبادئ الإنسانية والسماح بتوفير الآمن للمساعدات المنقذة للحياة.


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:
زر الذهاب إلى الأعلى