اخبار السودان

مصرع مواطن في أعمال عنف بالفاشر جراء نهب مقر (يوناميد) وإجراءات أمنية مشددة

الفاشر – نبض السودان

 

 

أعلنت السلطات الامنية، الأحد، مقتل مدني برصاص مجهولين، جراء أعمال عنف ونهب لمقر بعثة الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي المشتركة في دارفور “يوناميد“.

جاء ذلك وفق بيان للجنة أمن ولاية شمال دارفور (غرب) أوردته وكالة الأنباء السودانية الرسمية.

وأفاد البيان بـ”قيام مجموعة بالاعتداء على جزء من مقر البعثة، الذي تم تسليمه إلى السلطات السودانية في 20 ديسمبر الجاري”.

وأوضح أن “المقر تعرض لعمليات نهب واعتداء يوم الجمعة ، كما قامت مجموعات بإطلاق أعيرة نارية، ما أسفر عن مقتل المواطن عثمان عبد الله صالح متأثرا بجراحه”.

وعلى إثر ذلك، أصدرت لجنة أمن ولاية شمال دارفور، خلال اجتماع طارئ آنذاك، قرارا بتحريك قوة المهام الخاصة من “جديد السيل” (معسكر تجميع القوات المشتركة) إلى مقر “يوناميد” لتأمين أفراد البعثة، وفق البيان ذاته.

كما قررت استدعاء القادة الميدانيين لأطراف العملية السلمية (الحركات الموقعة على اتفاق جوبا للسلام في مدينة الفاشر بالولاية لحسم الانفلات الأمني.

والسبت، أدان الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، أعمال العنف والنهب التي تعرض لها مقر بعثة “يوناميد” بولاية شمال دارفور، واصفا ما حدث بـ”المأساة”.

وأعرب غوتيريش، في بيان، عن بالغ قلقه إزاء سلامة أفراد بعثة “يوناميد” الذين لا يزالون في المقر.


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:
زر الذهاب إلى الأعلى