اخبار السودان

بيان ساخن لـ«مجلس البجا» على قرار تعليق مسار الشرق

الخرطوم – نبض السودان

أصدر المجلس الأعلى لنظارات البجا والعموديات المستقلة بيانا ذكر فيه: «في خطوة نحسبها أتت في الإتجاه الصحيح من حكومة الفترة الإنتقالية والتي تأتي بمثابة إعتراف ضمني بعدم مشروعية مسار الشر في مفاوضات جوبا،حيث أصدرت وأمنت اللجنة المكلفة لحل قضية شرق السودان على تعليق أوتعطيل المسار، وتنفيذ شروط القلد».

واضاف البيان: «مع أن المسار مجمد منذ توقيعه بسبب رفض القاعدة الجماهيرية في شرق السودان وإصدار قرارهم المسبق بإلغاء المسار، والتعبير بمناهضته بالوسائل السلمية المشروعة من إعتصام وتتريس إستمر لعامين وبهذا القرار الذي نعتقد بأن الحكومة أخذت خطوة في القضية وأقرت بإنهاء وتعليق وتعطيل المسار الذي أحدث الفتن والإقتتال ويسعى للتغيير الديموغرافي».

وتابع المجلس الأعلي لنظارات البجا والعموديات المستقلة في بيانه: «ونحن إذ نعتقد هذه الخطوة والقرار في الإتجاه الصحيح الذي وعدتنا به السلطة وتحدثت عن ثمة ضغوط تواجهها، وتبحث عن مخرج آمن، ومصطلح يعبر عن إلغاء المسار بشكل نهائي، فلذا إرتضينا هذه الخطوة بعد الإتفاق المشروط، والمتعلق بإلغاء مسار الشرق ،وبناءًا على ماسبق والإتفاق الذي تم بيننا والحكومة والوسيط، والتمسك بموقفنا الثابت والمعلن الذي لارجعة فيه أبدا. ومايمثله الاتي: إعلان إلغاء مسار الشرق في مفاوضات جوبا بشكل واضح وصريح .(نصاً )، وإعلان لان المنبر التفاوضي تنفيذاً لمقررات مؤتمر سنكات، الرفض القاطع لحديث الوسيط الجنوبي (وتلاعبه بالمفردات ) والمتعلق بالتعطيل لأسبوعين، ومؤتمر لإعطاء الشرعية للمسار، ولن نكون جزء منه إطلاقاً، وتنفيذ وثيقة شروط القلد الموقع بين الأطراف، والذي يحدد أحقيه من يمثلون الشرق وأصحاب الأرض والحواكير».

ووجه مجلس نظارات البجا التحية لنضال شعبنا التواق للحرية، مؤكدا أنه على العهد الذي قطعه أمام الشهداء الأماجد ومقررات مؤتمر سنكات الذي لاتنازل عنها قطعاً ولارجعة عن إلغاء المسار قيد أنمله .

وقال المجلس في بيانه: «نؤكد بأننا قد طوينا بقوة، وعزيمة شبابنا الأشاوس صفحة مسار الشر والي مزبلة التاريخ.

ولا تراجع عن موقفنا مهما كلفنا ذلك. ونؤكد بأننا على موقفنا الثابت وعلى أرضنا بعزيمة لاتلين ولاتهاون أبدا»، مضيفا: «إن صدقوا على ما إتفقنا عليه من تعطيل وتعليق بشكل نهائي سنسعي بالطرق المشروعة لإنتزاع الحقوق وتنفيذ مقررات مؤتمر سنكات عبر المنبر التفاوضي وإن نكثوا عن عهدهم وتراجعوا عن ذلك فسوف تكون خياراتنا متاحة في كل الأوقات رفضاً لوصايا الجبهة الثورية وتنفيذاَ لمقررات سنكات».


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:
زر الذهاب إلى الأعلى