اخبار السودان

الشرطة تفشل في توقيف نظاميين متورطين في تعذيب وقتل اخواتهم بدارفور

رصد – نبض السودان

فشلت شرطة ولاية شرق دارفور في إلقاء القبض على 13شاباً من بينهم ثلاثة يتبعون لإحدى القوات النظامية متورطين جميعاً في تعذيب أربع فتيات حتى موت اثنتين واجهاض الثالثة، بسبب اتهامهن باستخدام هاتف في مكالمات غرامية حسب افادة مدير شرطة الولاية لدارفور24.
وعذّب شباب منطقة اللجام بمحلية عسلاية 45 كليو متر غربي مدينة الضعين عاصمة الولاية قبل نحو شهر ونصف أخواتهم المراهقات تعذيباً قاسياً، لاجبارهن على اعترافهن بامتلاك هاتف جوال، وأدى التعذيب الى وفاة حواء حامد فضيل 15عاماً، ومريم محمد ادريس تارس 14عاماً، بينما أجهضت مريم حسين ادريس 16عاماً جنينها، وأمضت الطفلة الدش محمد احمد 13عاماً اسبوعين في العلاج.
وتعيش هؤلاء  الفتيات في بيئة بدوية، تحظر استخدام الهاتف لدى الفتيات وتعتبره مدخل لهتك شرف العائلة.
وقال مدير شرطة الولاية اللواء صالح المبارك لدارفور24 انهم خاطبوا قيادة القوات النظامية قطاع الضعين الذين يتبعون لها الجناة بتسليمها المتهمين الثلاثة الرئيسيين قبل اكثر من ثلاثة أسابيع، ولكن تم أفادتهم برفع اسماء المتهمين الي قيادتهم بالخرطوم لتأكد من وجود الاسماء ضمن منسوبيها، ومن ثم تحديد مكان عملهم في أي من  قطاعات القوات المنتشرة في السودان.
وأكد المبارك سعي الشرطة الجاد على ملاحقة المتهمين مهما حاولوا أخفاء انفسهم للحيلولة دون توقيفهم.

إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:
زر الذهاب إلى الأعلى