اخبار السودان

السفارة الأمريكية بالخرطوم تعرض ملايين الدولارات مقابل معلومات عن هذا الشخص

الخرطوم – نبض السودان

أعلنت سفارة الولايات المتحدة الأمريكية في الخرطوم عن جائزة قيمتها 5 ملايين دولار لمن يدلي بمعلومات عن زعيم مليشيا جيش “الرب” اليوغندية جوزيف كوني.

ويعتبر “كوني” (61) عاماً هو قائد جيش “الرب” للمقاومة وهي جماعة حرب العصابات التي كانت تعمل سابقًا في يوغندا.

وجاء في منشور صفحة السفارة الامريكية بالعاصمة الخرطوم على موقع التواصل الإجتماعي (فيسبوك) الخميس، ” بتعرف أنه أمريكا بتعرض 5 مليون دولار لأي معلومات بتساعد على القبض على جوزيف كوني؟”.

وعرضت صفحة السفارة صورة مكتوب فيها: “جوزيف كوني مطلوب من أكتر من 15 سنة لجرايمه الفظيعة ضد الأبرياء. انت بتقدر تساعد على القبض عليه وتسليمه للعدالة”.

وفي مايو الماضي، قضت المحكمة الجنائية الدولية، بالسجن 25 عاما، لدومينيك أونغوين، وهو زعيم متمردين وأحد قادة جيش “الرب” في أوغندا، بتهمة “ارتكاب جرائم ضد الإنسانية، وجرائم حرب”.

وفي فبراير الماضي، أدانت المحكمة “أونغوين” (46)عامًا، بارتكاب 61 جريمة، تشمل القتل والاغتصاب والتعذيب.

وأونغوين، الذي تم تجنيده في طفولته هو أحد قادة منظمة جيش “الرب” للمقاومة، والتي أحدثت فسادًا شمالي أوغندا خلال التسعينيات وأوائل القرن الحادي والعشرين.

وللمنظمة 4 قادة وهم “جوزيف كوني” و”فنسنت أوتي” و”أوكوت أوديامبو” و”أونغوين”، وجهت إليهم جميعا المحكمة لائحة اتهام منذ أكثر من عقد.

إلا أنه لم يبق من القادة الأربعة على قيد الحياة سوى “أونغوين” و”كوني”، لكن الأخير لا يزال حرا.

ذلك على الرغم من تخصيص مكافأة قدرها 5 ملايين دولار مقابل الإدلاء بمعلومات عنه للقبض عليه.

فيما تزعم تقارير إعلامية غير مؤكدة أن “كوني” ربما قد يكون توفي في جمهورية إفريقيا الوسطى، دون ذكر تاريخ لذلك.

وأرهبت المنظمة المتمردة مجتمعات عديدة، شمالي أوغندا وجنوب السودان وجمهورية الكونغو الديمقراطية وجمهورية إفريقيا الوسطى.

كما دمرت المنظمة شمالي أوغندا على مدى عقدين من الزمن وقتلت الآلاف وارتكبت جرائم اغتصاب نساء واختطاف أطفال وشردت الآلاف.


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:
زر الذهاب إلى الأعلى