اخبار السودان

الأمم المتحدة: عودة حمدوك لرئاسة الوزراء “لم ينه أزمة السودان”

رصد – نبض السودان

قالت الأمم المتحدة  أن عودة رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك لتولي مهام منصبه في 21 نوفمبر “لم ينه” الأزمة التي تعيشها البلاد بعد.

وقال المتحدث باسم الأمين العام ستيفان دوجاريك بالمقر الدائم للأمم المتحدة في نيويورك:  نعتقد أن السودان قد أنهي أزمته بعد رغم عودة رئيس الحكومة عبدالله حمدوك وأردف: “نحن نعتقد أن السودان ربما يكون قد تجنب سيناريو مزيد من العنف “.

واستدرك: “لكننا لا نزال نعتقد أن السودان في حاجة للتوصل لاتفاق حول المرحلة الانتقالية بحيث يؤدي هكذا اتفاق إلى إجراء انتخابات”.

ورغم توقيع البرهان وحمدوك اتفاقا سياسيا، في 21 نوفمبر، تضمن عودة الأخير لمنصبه، وتشكيل حكومة كفاءات وإطلاق سراح المعتقلين السياسيين وتعهد الطرفين بالعمل سويا لاستكمال المسار الديمقراطي، إلا أن قوى سياسية ومدنية عبرت عن رفضها للاتفاق باعتباره “محاولة لشرعنة الانقلاب”، متعهدة بمواصلة الاحتجاجات حتى تحقيق الحكم المدني الكامل.

ويشهد السودان، منذ 25 أكتوبر، احتجاجات رفضا لإجراءات اتخذها البرهان في اليوم ذاته، وتضمنت إعلان حالة الطوارئ وحل مجلسي السيادة والوزراء الانتقاليين وعزل رئيس الوزراء عبد الله حمدوك، عقب اعتقال قيادات حزبية ومسؤولين، ضمن إجراءات وصفتها قوى سياسية بأنها “انقلاب عسكري”.


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:
زر الذهاب إلى الأعلى