اخبار السودان

فرنسا تدعو أطراف السودان لتشكيل حكومة مدنية

رصد – نبض السودان

دعت فرنسا الإثنين، أطراف الاتفاق السياسي بالسودان إلى “الإسراع بتشكيل” حكومة مدنية، ورحبت بالاتفاق الذي أنهى الأزمة.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الفرنسية آن كلير لوجاندر ، إنه “يجب الإسراع بتشكيل حكومة مدنية في السودان” بعد عودة رئيس الوزراء عبد الله حمدوك إلى منصبه الذي أقيل منه في 25 أكتوبر الماضي.

وأضافت لوجاندر قائلة: “تجدد فرنسا دعوتها للإفراج الفوري عن جميع المعتقلين السياسيين الموقوفين منذ 25 أكتوبر، واحترام حقوق السودانيين في التعبير عن آرائهم سلميا”.

يأتي ذلك في الوقت الذي أكد فيه نائب رئيس مجلس السيادة السوداني، محمد حمدان دقلو “حميدتي”، أن أطراف الاتفاق السياسي تعهدوا باستكمال تصحيح مسار الثورة السودانية.

وقال حميدتي، إن الجميع تعهد أيضا بإنجاح الفترة الانتقالية وصولاً لحكومة مدنية منتخبة.

والأحد، وقع رئيس مجلس السيادة السوداني، الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، ورئيس الوزراء عبدالله حمدوك، اتفاقا سياسيا قضى بعودة الأخير لمنصبه.

وشمل الاتفاق الذي حصلت  على ، 14 بنداً كانت بمثابة خارطة طريق لاستكمال الفترة الانتقالية في البلاد.

ونص الاتفاق السياسي الذي جرى توقيعه في القصر الرئاسي بالخرطوم، ظهر الأحد، على إلغاء قرار قائد الجيش الأخير بشأن إعفاء رئيس الوزراء من منصبه.


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:
زر الذهاب إلى الأعلى