اخبار السودان

واشنطن تسعي إلى إعادة حمدوك لمجلس الوزراء وتهدد بفرض عقوبات على القادة العسكريين بالسودان

الخرطوم- نبض السودان

قالت مندوبة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة ليندا توماس غرينفيلد إن واشنطن “تعمل بقوة لإعادة” رئيس الوزراء المعزول عبدالله حمدوك للحكم .

وفي مقابلة مع مراسل قناتي “العربية” و”الحدث”، اضافت غرينفيلد “نواصل ضغوطنا لسودان ديمقراطي” .

وأكدت أن واشنطن “منخرطة بشكل جدي في الوضع في السودان”، مضيفةً: “لقد طلبنا من الجيش إعادة رئيس الوزراء حمدوك إلى منصبه كرئيس وزراء.. وسوف نستمر بالضغط بقوة” في هذا السياق.

يأتي هذا بينما دعا وزير الخارجية الأميركي أنطوني بلينكن إلى “السماح بالتظاهر السلمي” في السودان، مندداً بسقوط قتلى نتيجة الاحتجاجات المتواصلة.

وقال بلينكن إن “على الجيش احترام حقوق المدنيين بالتجمع السلمي والتعبير عن آرائهم”، مضيفاً أن “واشنطن تدعم مطلب الشعب السوداني بإعادة السلطة الانتقالية التي يقودها مدنيون”.

في الاثناء وجّه كبير الجمهوريين في لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأميركي، جيم ريش، انتقادات لاذعة للقادة العسكريين السودانيين، داعياً البيت الأبيض إلى تحميلهم مسؤولية «الفظاعات التي ارتكبوها».

وأصدر ريش بياناً شدد فيه على أن موقف الكونغرس الأميركي واضح تجاه ما يجري في السودان، معتبراً أن الحل الوحيد للأزمة يتمثل في إعادة سلطة الحكومة الانتقالية بقيادة رئيس الوزراء عبد الله حمدوك. وأوضح أن «الوقت حان لفرض عقوبات (فردية)على القادة العسكريين»، وفق صحيفة الشرق الاوسط اللندنية.


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:
زر الذهاب إلى الأعلى