اخبار السودان

مصادر عسكرية سودانية: لدينا خيارات حال تعثر الاتفاق مع حمدوك

الخرطوم- نبض السودان

أكّد مصدر عسكري سوداني، استمرار المشاورات حول تشكيل هياكل السلطة الانتقالية، لافتاً إلى أنّ الاتصالات مع رئيس الوزراء عبدالله حمدوك مستمرة، في ظل عدم إحراز تقدّم جديد في نقاط الخلاف.

وأكّد المصدر لصحيفة «البيان»، اكتمال تسمية أعضاء مجلس السيادة بعدد عضويته السابقة نفسه (14 عضواً) بينهم خمسة من المكون العسكري وثلاثة من أطراف السلام، بجانب تسمية ستة يمثلون أقاليم البلاد من الشخصيات الوطنية المستقلة، مشيراً إلى أنّ ما حال دون إعلان مجلس السيادة هو إجراء المزيد من التمحيص، متوقعاً يتم إعلان مجلس السيادة بتشكيله الجديد خلال الساعات المقبلة.

وبشأن التفاوض مع حمدوك، قال المصدر إن تفاهمات حدثت في بعض النقاط ، غير أن هناك بعض الاشتراطات حالت دون استكمالها: وأضاف:«لا تزال القيادة العسكرية تأمل في عودة حمدوك لقيادة الحكومة المدنية، ولكن في حال لم يستجب هناك خيارات سيتم اللجوء إليها، لاختيار بديل مستقل لرئاسة مجلس الوزراء».

وحول مبادرات الوساطة التي تقودها جهات خارجية وداخلية، أكد المصدر أن القيادة العسكرية استمعت إلى كل أصحاب تلك المبادرات بالاهتمام والتقدير الكافي، كما أنها أطلعت أصحاب تلك المبادرات على رؤيتها للخروج من الأزمة.


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:
زر الذهاب إلى الأعلى