اخبار السودان

“الطريق إلى الأمام” تسمي رؤساء لجان القطاع الأمني والعسكري

الخرطوم – نبض السودان

عقدت آلية مبادرة رئيس الوزراء الأزمة الوطنية وقضايا الانتقال- الطريق إلى الأمام اجتماعها العام الثاني ظهر اليوم بقاعة الصداقة بالخرطوم.

وأوضحت الأستاذة رشا عوض الناطقة الرسمية باسم الآلية أن الاجتماع كان ناجحاً لاستعراضه جملة من الأجندة المهمة والتي جاء على رأسها الاتفاق على توجيه خطاب يشرح للشعب السوداني كل ما تم إنجازه من قبل الآلية منذ اجتماعها الأول وحتى الآن.

وأضافت رشا أن اجتماع اليوم استعرض أعمال اللجان الفرعية التي تشكلت بناء على القضايا التي طرحتها مبادرة رئيس الوزراء.

وتشكلت لجنة إصلاح القطاع الأمني والعسكري برئاسة اللواء م. كمال إسماعيل، كما تم تكوين لجنة قضايا الاقتصاد والاستثمار برئاسة الباشمهندس هاشم مطر، ولجنة الإصلاح العدلي والقانوني برئاسة الأستاذة إيمان إسماعيل، ولجنة تفكيك نظام الحزب لصالح دولة الوطن برئاسة الأستاذ الأمين الشيخ مصطفي الأمين، ولجنة المجلس التشريعي برئاسة الشيخ أحمد الطيب زين العابدين، ولجنة السلام برئاسة البروفيسور الأمين حموده،

ولفتت رشا أن اللجان عرضت خلال الاجتماع هيكلها وخططها في العمل، كما عرضت اللجنة الفنية وهي لجنة تشكلت بناء على قرار اجتماع الآلية الأول خطتها في العمل وهي لجنة تختص بالتنسيق بين اللجان المختلفة.

وأضافت رشا أن الاجتماع أجاز الخطاب الذي ستطرحه الآلية على الشعب السوداني بعد التعديلات التي اقترحها الاجتماع، وهو خطاب يهدف إلى بث روح الأمل في الشعب السوداني لاسيما أن هناك استعداد لحشد الإرادة الوطنية كما أن هناك إمكانية للعمل في سبيل العودة إلى منصة التأسيس الانتقالي وفتح كل الملفات التي أثبتت تجربة الحكومة الانتقالية في العامين السابقين أنها ملفات مرتبطة بالإصلاح الجذري في مؤسسات الدولة السودانية باتجاه إنجاح الانتقال الديموقراطي إلى دولة مدنية ديمقراطية قادرة على تحقيق السلام المستدام. وشددت الناطقة الرسمية على أن كل الملفات التي كانت عصية في هذا الاتجاه سوف يتم فتحها بكل شفافية وسيتم النقاش حولها مع أفراد الشعب السوداني والمهتمين بهذه القضايا.

وقالت رشا إن الالية قررت فتح قنوات رسمية للحوار مع جماهير الشعب السوداني من الخبراء والمختصين والحادبين على إنجاح الانتقال وفي هذا الصدد تم إنشاء بريد إلكتروني لاستقبال المساهمات كما تم تصميم صفحة على الفيسبوك وأيضاً هناك خطة إعلامية لإدارة النقاش المفتوح في المنابر الإعلامية المختلفة، كما ستقيم اللجان المختلفة ورش عمل متخصصة في شتى القضايا. احداث

وأكدت رشا أن الاجتماع اتفق على أن الآلية بحاجة إلى توسعة بهدف إحداث التوازن النوعي والعمري في عضويتها وفي هذا الجانب تم تكوين فريق من اللجنة الفنية لمباشرة للقيام بهذه المهمة.

وأضافت الناطقة الرسمية باسم الآلية أن الاجتماع أكد على أن تكون الشفافية والانفتاح على الإعلام هو منهج عمل الآلية في مقبل الأيام لتحفيز الحوار الديموقراطي المنتج حول كل القضايا بهدف الوصول إلى توافق حول الأجندة المذكورة والمحددة للدفع بالإصلاحات الجذرية في مختلف القطاعات بالدولة لتحقيق أهداف الانتقال.


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:
زر الذهاب إلى الأعلى