اخبار السودان

جنوب السودان يعلق على تعثر مفاوضات سد النهضه

سد النهضة

رصد : نبض السودان

أكدت وزيرة الدفاع بدولة جنوب السودان أنجلينا تيني، على ضرورة التوصل إلى أرضية مشتركة في مفاوضات سد النهضة بوساطة الاتحاد الأفريقي.

وقالت وزيرة دفاع جنوب السودان: “يجب أن تتمتع جميع دول حوض النيل بفرص متساوية للوصول إلى المياه”.

وأعلن مجلس الأمن الوطني الإثيوبي، في بيان صدر عن رئاسة الوزراء، اليوم السبت إن عملية الملء الثاني لسد النهضة ستتم في الموعد المقرر”.

وواصلت إثيوبيا إصرارها على المغالطة، فيما يخص أن عملية الملء الثاني لسد النهضة لن يكون لها أضرار محتملة على دولتي المصب، وتؤكد في المقابل أنها تحمي السودان من مخاطر الفيضان.

وأوائل الشهر الجاري فشلت جولة مفاوضات مفصلية في التوصل لاتفاق ملزم لعملية ملء سد النهضة برعاية أفريقية.

ويتمسك السودان بمفاوضات برعاية الأمم المتحدة والولايات المتحدة والاتحادين الأفريقي والأوروبي، وتساند مصر هذا المطلب لكن إثيوبيا تعارضه.

وفي مسعى لاحتواء التوتر في المنطقة أعلنت واشنطن تعيين جيفري فيلتمان مبعوثا أمريكيا خاصا للقرن الأفريقي، مؤكدة أن ملف سد النهضة سيكون على قائمة أولوياته.

ودعا مستشار الأمن القومي الأمريكي، جيك سوليفان، قادة مصر والسودان وإثيوبيا، للتعاون؛ لحل أزمة سد النهضة، وذلك على خلفية تعيين مبعوث أمريكي جديد لمنطقة القرن الإفريقي.

وقال مستشار الأمن القومي الأمريكي، في بيان صادر عن البيت الأبيض: “أعلنت وزارة الخارجية، تعيين السفير جيف فيلتمان، مبعوثا خاصا للولايات المتحدة في منطقة القرن الأفريقي”.

وأكد أن عمل المبعوث الأمريكي، سيركز على معالجة الأزمات الملحة في إثيوبيا، لا سيما في إقليم تيجراي، داعيا إلى الانسحاب الفوري للقوات الإريترية، ووقف الأعمال العدائية من قبل جميع الأطراف، والسماح بوصول المساعدات الإنسانية دون عوائق.

وتابع “سوليفان” في بيانه: “نحث قادة مصر وإثيوبيا والسودان على التعاون؛ لحل الخلاف حول سد النهضة، ومواردهم المائية المشتركة”.

وشدد على أن الولايات المتحدة مستعدة للعمل مع حلفائها وشركائها؛ لتعزيز السلام والازدهار في جميع أنحاء القرن الإفريقي.


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى