اخبار السودانسياسة

محمد عصمت الحرية والتغيير تحتاج لتصحيح مسارها وخروج تجمع المهنيين مؤسف

الخرطوم – أهم وآخر نيوز
قال القيادي بقوى إعلان الحرية والتغيير رئيس الحزب الاتحادي الموحد محمد عصمت إن قوى الحرية والتغيير تحتاج الى تصحيح مسارها نتيجة للتحديات الكبيرة التي تواجه التحالف منذ استلام السلطة والتوقيع علي الوثيقة الدستوريه والورثة الثقيلة التي ورثتها من النظام البائد .
وأضاف في حديث خاص لـ(أهم وآخر نيوز) معلقاً على إنسحاب تجمع المهنيين السودانيين من التحالف أن الانسحاب لا يحل المشكلة بل يزيدها تعقيد، مؤكداً أن عبور المرحلة يحتاج للتكاتف والتعاضد للاجيال الحاليه لتسير نحو تحقيق غاياتها وتطلعاتها، وزاد:” لا اقول انه لا توجد خلافات على مستوي الحرية والتغيير هنالك الكثير من الخلافات ولكن نسعي لحلها ورفعنا شعار تصحيح مسار الحرية والتغيير واعادة هيكلتها .
وكشف عصمت عن مبادرة لرأب الصدع داخل تجمع المهنيين لاحتواء الاشكاليات مع كل الاطراف التي وصلت قمتها يوم (١٠/5/ 2020).
واشار الى انه من المؤسف إنسحاب التجمع من هياكل الحرية والتغيير وهو الكيان صاحب القدح المعلي في تجميع القوي السياسيه والمتضامن مع جمعيها منذ عمر الثورة السودانية، وأوضح ان الخلاف الدائر بين مكونات الحرية والتغيير امر مؤسف خصوصا الاضطراب السياسي لايقونة الثورة السودانية تجمع المهنيين الذي قاد الحراك الشعبي والعمليات السياسية بكل اقتدار حتي الخلاص من اكبر طاغيه سياسيه في يوم ١١ أبريل ٢٠٢٠م.


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى