اخبار السودانسياسة

تجمع قوى تحرير السودان يحمل الحكومة مسؤولية الهجوم على (ابو دوس)

الخرطوم – أهم وآخر نيوز

حمل تجمع قوى تحرير السودان مسؤلية الهجوم الذي وقع بمنطقة (أبو دوس) بمحلية قريضة بولاية جنوب دارفور، وراح ضحيتة عدد (١٦) قتيل و  اكثر من (٢٠) جريح وحرق  قراهم واتلآف أدواتهم الزراعية من قبل مليشيات مسلحة.

وطالب تجمع قوى التحرير في بيان له (السبت) موقع بإسم امين الإعلام والناطق الرسمى فتحى عثمان احمد، الحكومة الانتقالية بمراجعة مهام الأجهزة الامنية وإعادة تطويرها وفق رؤية وطنية لتقوم بمسؤوليتها الكاملة في حماية المدنيين العزل من الاعتداءات المتكررة من قبل المليشيات، ودعا  وزارة العدل بإدراج جرائم القتل، الاغتصاب، حرق القري، إتلاف المزارع وتقويض الموسم الزراعي، إتلاف مورد المياه ضمن جرائم حرب يعاقب عليها بعقوبه مغلظة، أضافة الى بإجراء تحقيق عاجل بغية تقديم الجناة لمحاكمة عادلة انصافآ للضحايا وتعزيزآ لمبدأ عدم الإفلات من العقاب .

وأدان الجرائم التي تمثل تهديدآ للأمن القومي واتلاف الموسم الزراعي الجاري في الإقليم  وسوف يضر بالانتاج وينعكس سلبآ على معاش سكان الولاية.

 

 

 

 

 


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى