اخبار السودان

مسؤول سوداني يتهم إثيوبيا بتبني أهداف غير معلومة

الخرطوم: نبض السودان

قال مصطفى حسين الزبير كبير المفاوضين السودانيين بسد النهضة ورئيس الجهاز الفني للموارد المائية بوزارة الري، إن للسودان الكثير من نقاط القوة التي يمكن أن يستخدمها في ملف سد النهضة، قاطعا بعدم وجود حل الا عبر التفاوض بين الأطراف الثلاث إذا توفرت الإرادة السياسية للجانب الإثيوبي وطمان الزبير في حديث لبرنامج اتجاهات الاحداث عبر إذاعة بلادي طمأن بعدم احتمالية انهيار السد مما يؤدي لأضرار بليغة بالبلاد كما أكد أهمية دور الاتحاد الأفريقي بعد انتقال رئاسته إلى الكونغو الديمقراطية وعبر الوساطة الرباعية في الدفع بالمفاوضات إلى الأمام.

واوضح الزبير ان الخلافات في ملف السد سياسية أكثر من كونها فنية متوقعا الوصول لحل مرض لكافة الأطراف في أقل وقت ممكن حال أرادت إثيوبيا ذلك، موضحا ان وزارة الري تسعي لتخفيف الأضرار الناجمة عن الملء الثاني لبحيرة السد في حال حدوث ذلك بشكل أحادي من جانب إثيوبيا

وأوضح أن ترفيع آلية التفاوض لرباعية سيكشف للرأي العام العالمي ما تقوم به إثيوبيا من مخالفات صريحة للقوانين المرعية للمياه وقال إن السودان قادر على حفظ حقوقه وأمن مواطنيه.

وأقر الزبير في حال الاستمرار في ذات النهج التفاوضي القديم لن نصل لنتائج كما أن إثيوبيا لديها سوء نية وأهداف غير معلومة وسعت دائرة الخلاف بين الدول وتسعى دائما لكسب عامل الوقت بإدخالها مقترح تقسيم المياه والبعد عن إعلان المبادئ والتنصل عن بعض نقاط الاتفاق واكد كبير المفاوضين أن الملأ الأول الأحادي هو ما جعل السودان يغير من موقفه الداعم لأثيوبيا في إنشاء السد.

وأوضح الزبير أن السودان سيذهب لمجلس الأمن إذا عجزت الرباعية في الوصول لاتفاق وأضاف الزبير لدينا تحوطات تظهر في حينها واستبعد خيار الحرب مؤكدا إنه غير وارد ولكن بالقانون يمكن أن نصل إلى حقوقنا ولن نقف مكتوفي الأيدي حال تعرض السودان لأي أضرار وسنتدخل لجعل الأضرار في حدها الأدنى.


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى