اخبار السودانسياسة

احتجاجات في أمانة حكومة كسلا.. والبجا يرفضون قرار حمدوك بتعيين ولاة كسلا والقضارف

كسلا

الخرطوم – أهم وآخر نيوز

رفض المجلس الأعلي لنظارات البجا والعموديات المستقلة قرارات الحكومة الانتقالية بتعيين والي كسلا والقضارف، وأعلن المجلس التصعيد ضد القرار، وهددوا بإعلان الحكم الذاتي.

فيما أحتج مواطنو كسلا على القرار واقتحموا امانة الحكومة وأشعلوا الاطارات، وهتفوا ضد قرار التعيين، وقرروا الاعتصام حتي تنفيذ المطالب، في استباق لقرار مجلس نظارات البجا.

وقال بيان المجلس (الخميس) إن حكومة الخرطوم تجاهلت كل مبادئ وقيم الثورة من إحقاق الحقوق ومن إتاحة حرية الأقاليم والولايات في اختيار حكامها وفي بسط العدالة – “سيما حق شعب البجا في حكم مناطقهم وحريتهم في اختيار ولاتهم واقامة والعدل في مشاورتهم وتوافقهم على من يريدون لتولية شأنهم، وتثير الكثير من السياسات المركزية الظالمة جدا للبجا”.

ولفت البيان الى أن المجلس الأعلى لنظارات البجا والعموديات المستقلة برئاسة الناظر ترك، قرر بعد اجتماع عقد في “الخرطوم”، “عدم الاعتراف بأي قرار مركزي يتعلق بحكم الإقليم وإدارته مالم يتم التوافق حوله، والرفض القاطع لقرار رئيس الوزراء بتسمية ولاة ولايتي كسلا و القضارف قبل التوافق حولهما، سيما الأجانب منهم”.

اضافة الى التصعيد الثوري في كل محليات وولايات الاقليم، واغلاق إقليم البجا كاملا في وجه الخرطوم وحكومتها، وتتريس الطريق القومي في كل القرى والمدن والكباري، وإطلاق المواكب والمسيرات السلمية والاحتجاجات.

واعلن البيان بداية إعتصام مفتوح (الجمعة) امام مباني أمانة الحكومة بولاية كسلا حتى يتم تنفيذ مطالب البجا،  يعقبه اعتصام مفتوح وإغلاق تام لمنطقة (العقبة) على الطريق القومي بولاية البحر الأحمر حتى تتم الاستجابة.

وقال البيان انه “وفي حال عدم الاستجابة يقوم المجلس الأعلى للبجا – و من طرف واحد – بإعلان منطقة البجا إقليما واحدا وفق حدوده التاريخية المعروفة، ويتم إعلان حكومة ذاتية مؤقتة للإقليم تطالب بحق البجا في تخير مصيرهم بعيدا عن الظلم، ومجلس إقليمي، وتظل كل الخيارات مفتوحة و متاحة امام شعبنا العظيم”.

كسلا تنتفض.. وتعلن عن اعتصام مفتوح حتي تحقيق المطالب


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى