اقتصاد

باحث اقتصادي: قرار تعويم الجنيه لن يغير الواقع ولن يضيف شيئاً للمصارف

السودان

الخرطوم: نبض السودان

أكّد الباحث الاقتصادي الدكتور هيثم فتحي، أنّ قرار تعويم الجنيه لن يغيّر واقع شح العملات الأجنبية، ولن يضيف شيئاً للمصارف.

وقال إنه سيؤدي إلى تقلبات يومية لسعر الصرف، وزيادة في التضخم، مبينا أن نظام تثبيت سعر الصرف هو سياسة يمكن الدول النامية اتّباعها لفترة وجيزة بهدف استقطاب رؤوس الأموال، وخلق الثقة.

وقال فتحي لــ(نبض السودان)، إن تعويم الجنيه يجب أن يرتكز على ترك السوق يحدد السعر المناسب مقابل الدولار الأميركي والعملات الأجنبية الاخرى، وأضاف “ذلك إنّ العرض والطلب يتحكمان بقيمة العملة، وإذا كان التعويم ضمن إطار منظّم، فذلك لا يمنع البنك المركزي التدخل في السوق عبر ضخ العملات الأجنبية، في حال أن العرض قليل وسعر صرف الجنيه السوداني يتراجع كثيراً”.

ونصح فتحي الحكومة بوضع خطة طريق واضحة ،ثمّ التفاوض مع صندوق النقد الدّولي، وضبط التهريب، وأضاف “أن الأمر الوحيد الإيجابي في التعويم هو أن الحكومة لن تتحرك باتجاه الخطة قبل التفاوض مع صندوق النقد، وهذا الصندوق لن يساعد  قبل وضع خطة اقتصادية مشروطة تكون قادرة على تنفيذها”.


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى