اخبار السودانسياسة

قوى سياسية: اسلاميين “نضاف او مانضاف” من يملك الغربال للتصفية

السودان

الخرطوم :نبض السودان

اعلنت  قوى سياسية  رفضهم لاي تسوية سياسية تعود بالاسلاميين الي السلطة ،وقالو ل” نبض السودان” اي مشاركة للاسلامين في الحكومة القادمة  هو خيانة للثورة .

وشنت الناطق باسم الحزب الشيوعي هجوما علي الحكومة الانتقالية ، وقالت الكيزان مازالوا موجودين.في مفاصل الدولة.

واضافت نحن لانخشي عودة الاسلاميين، او حلفاءهم من قوي الهبوط الناعم ، تجربة الشعب في اسقاط نظام الاسلاميين لن يذهب هباء.

القيادي بقوي الحرية والتغيير الناطق باسم البعث ” الاصل” المهندس عادل خلف قال:  مشاركة الاسلاميين  وجهة نظر  ومن يدعو لذلك له الحق لابداء موقفه ، ولفت الي ان الوثيقة الدستورية ترفض عبر ست عشر بنود عودة الاسلاميين ،وهي تنص علي تصفية النظام السابق وتمكينه ،وتقديم رموزه ومن افسد في الحياة السياسية والاقتصادية للمحاكم.

واضاف: المؤتمر الوطني حزب محلول  ومحظور  وقيادته مكانها الطبيعي السجن، وذاد : مسألة اسلاميين ” نضاف او مانضاف” من يملك الغربال لعمل هذه التصفية .

من جانبه نفي الوزير بمجلس الوزراء السفير عمر مانيس  بشدة ماراج حول عود الاسلاميين، وقال لم نسمع بذلك .

وكانت قيادات الجبهة الثورية اعلنت  في برنامج تلفزيوني عدم رفضهم مشاركة الاسلاميبن وحددت ” الذين ليس لديهم تهم فساد ونضاف” .
،


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى